شقيقة المتهم بتفجير الكاتدرائية: أخي مازال على قيد الحياة في السودان

في مفاجأة غير متوقعة على الإطلاق، خرجت شقيقة الشاب المتهم بتفجير الكنيسة الكاتدرائية بالعباسية صباح أمس الأول الأحد من الشهر الجاري، وصرحت في إحدى مداخلاتها الهاتفية عبر أحد البرامج التلفزيونيو الشهيرة بأن الملامح التي عرضتها الشرطة واتهمتها بأنها ملامح شقيقها غير صحيحة على الإطلاق.

شقيقة المتهم بتفجير الكاتدرائية: أخي مازال على قيد الحياة في السودان 1 13/12/2016 - 11:51 ص

وكانت شقيقة المتهم قد خرجت في مداخلة هاتفية مع الإعلامي الشهير معتز الدمرداش على فضائية المحور المصرية في برنامج الشهير “90 دقيقة” ونفت تماما بأن تكون الملامح التي عرضتها الشرطة على الملأ هي ملامح أخيها، وقالت فيما نصه : “دي مش صورته..دي صورة مفبركة..أخويا حي يرزق في السودان”.

وأشافت الفتاة أثناء مداخلتها بأن أخيها يتواجد الآن في السودان وهو حي يرزق هناك، وأنه على إتصال دائم بهم كل يوم، مضيفة بأنه قد هرب إلى السودان من بطش قوات الشرطة والأمن به بسبب إتهامه ببعض التهم الباطلة على حد تعبيرها.

ونفت تماما بان يكون أخوها متورط بأي شكل من الأشكال في هذه الجريمة البشعة التي تهدف إلى تمزيف النسيج الوطني المصري واحداث فتنة بين المسلمين والمسيحيين في مصر، وأردفت قائلة: ” إحنا عايشين من خير الرئيس عبدالفتاح السيسي وأنا مارضاش إن أخويا يعمل كدا والمسلمين والمسيحيين إخوات وأخويا ميعملش كدا وأخويا متهم ظلمًا”.

وتواصل قوات الشرطة والأمن الوطني المصري حتى الآن الإجراءات والتحرايت الازمة للتوصل بشكل سريع إلى المرتكب الحقيقي والنهائي لهذه العمليات التفجيرية الإرهابية الغاشمة التي لا تفرق بين دين وأخر.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.