شرفنطح نجم الكوميديا عاش بسيطاً ومات فقيراً ورفض أن ينجب أطفال لهذا السبب.. في ذكرى وفاته اليوم 25 أكتوبر

شرفنطح نجم من نجوم الفن ولكوميديا في الثلاثينات والأربعينات اليوم 25 أكتوبر 2017  ذكري وفاته ال 51  هذا الفنان اسمه الحقيقي هو “محمد كمال المصري”  ولد في القاهرة بحي محمد على في حارة صغيرة اسمها “ألماط” عام 1889 في شهر أغسطس واشتهر في جميع أعماله الفنية بدور الرجل البخيل لدرجة أنه كان مشهور بلبس “روب”  من القماش لحماية  بذلته  من الأتربة والتمزق، ولا يخلعه إلا في المناسبات والحفلات.

شرفنطح

الأستاذ شرفنتح نجم الكوميديا

استمرت شهرة شرفنطح على مدي أجيال كثيرة ويعرفه الكثير من الشباب في الوقت الحاضر ويضحكون أثناء مشاهدته أفلامه مع الفنان إسماعيل وأفلام الراحل نجيب الريحاني ولكن هناك كثير من الجيل الجديد لا يعرفون قصة حياة بخيل السينما المصرية في الزمن الجميل هذا النجم الموهوب الذي عرفه الناس من خلال ملامحه الغريبة الغير متناسقة فكان لديه أنف كبيرو عيون جاحظة وجسم نحيل جعلت له شخصية كوميدية متميزة.

كان والد الفنان محمد كمال المصري مدرس في الأزهر الشريف ولكنه عشق الفن فالتحق بفرقة التمثيل بمدرسة الحلمية الابتدائية وأدى أول أدواره في مسرح المدرسة وكان دوره “بائع أحذية ” بعدها اشترك مع فرق الهواة وكان يقلد الشيخ سلامة حجازي حتى لقبه أصدقائه بالشيخ حجازي الصغير.

بداية وأعمال الفنان شرفنطح الفنية

اشتغل الفنان محمد كمال في فرق مسرحية مشهورة وبرغم قيامه بأدوار مساعدة إلا أنه نافس الأبطال في ذلك الوقت واشترك في فرقة جورج أبيض وسيد درويش وفرقة نجيب الريحاني ونافسه في العديد من الأعمال السينمائية والمسرحية مثل فيلم أبو حلموس  وسي عمر وسلامة في خير ومسرحية كشكش بيه وصاحب السعادة وحقق شهرة كبيرة في ذلك الوقت.

شرفنطح نجم الكوميديا عاش بسيطاً ومات فقيراً ورفض أن ينجب أطفال لهذا السبب.. في ذكرى وفاته اليوم 25 أكتوبر 1 25/10/2017 - 6:19 م
شرفنتح مع زينات صدفي وماري منيب

أفلام شرفنطح برغم قيامه بالأدوار الثانية “سنيد البطل” إلا أنه اشترك في 55 عمل برع وتميز في أداء ما اسند إليه من أدوار  نضحك كثيرا على طريقته المتفردة ومن الأعمال التي كان لها فضل كبير في شهرته فيلم خبز أبيض والسر في بير وبيت الناتش والسوق السوداء حبيب العمر مع الراحل الفنان فريد الأطرش

وكان له مسرحيات كثيرة من ابززها “مملكة الحب و”أه من النسوان” و”مملكة الحب”.

الفنان شرفنطح
الفنان شرفنطح كان مميزا

سبب عدم رغبة شرفنطح في انجاب أطفال

تزوج شرفنطح  وعاش مع زوجته دون أن ينجب أطفال وكان يقول عنها أنها تسهر على راحته وتقدم له الدواء في مرضه فهي كل عائلته ولم يرغب في أن يكون له أبناء وعندما سئل لماذا لم ينجب فقال

لقد عشت حياتي معذبا مثقلا بالهموم والمتاعب، فلم أجد معنى لأن أقدم بيدي ضحايا جديدة للحياة.. لم أشأ أن أقذف بنفوس جديدة في بحر الحياة تعاني مثلي الهموم والأحزان”، وتابع ببيت الشعر الشهير لـ”أبي العلاء المعري: “هذا جناه أبي عليّ.. وما جنيت على أحد”.

سافر إلي السعودية للحج عام 1953 وأضيف إلى أسمه الحاج شرفنتح

شرفنتح
فنان الكوميديا شرفنتح

مأساة شرفنتح مع المرض حتى وفاته

أصاب المرض الفنان الكبير الذي لقب بالأستاذ في أخر أيامه عام 1951 وسكن الربو صدره ولم يفارقه  وتحول إلى هيكل عظمي وصرف كل ما كان يملكه في العلاج  وحذره الأطباء من العمل وهو مريض فعاش وحيداً في حارة صغيرة بحي القلعة بعد أن تهالك منزله في شارع محمد على وكان الجيران يقوموا بمساعدته مادياً بجانب 10 جنيهات كانت نقابة الفنانين تصرفها له وعندما تكلم عن مرضه قال

“أنا كما ترون.. وحيد متعطل مريض بالربو مثقل بالشيخوخة ولم يعد لدي مال.. أنفقت ما أملك على الدواء وليته أجداني، فإن الربو لم يبرح مكانه صدري.. إن الربو عنيد لا يتزحزح، لقد أقعدني وأعجزني عن العمل، وقال لي الأطباء إنني سأموت إذا غامرت بالعمل والربو في صدري

 

وفاة شرفنتح الفنان الكوميدي

بعد أن اشتد المرض على فنان الكوميديا الراحل محمد كمال على لم يكن أحد بجانبه من الفنانين حتى لم يعرف أحد أنه توفي إلا عندما ذهب مندوب النقابة ليسلمه المعاش قالو له جيرانه لقد مات الأستاذ منذ عدة أيام ورحل عن دنيانا عن عمر يناهز 77 فقيراً وبسيطاً كما عاش منذ مولده في حي شعبي فقير في يوم 25 أكتوبر عام عام1966

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.