شاهد بالفيديو | يهودية مصرية تروى معانتها عندما وصلت إسرائيل، وتؤكد على أن لليهود ثروات في مصر

كان هناك الكثير من العائلات اليهودية في مصر، ولازال هناك متبقى منهم الآن أفراد معدودة على أصابع اليد داخل مصر.

شاهد بالفيديو | يهودية مصرية تروى معانتها عندما وصلت إسرائيل، وتؤكد على أن لليهود ثروات في مصر 1 4/12/2015 - 8:05 ص

كان اليهود منذ القرن الماضى يمتلكون العديد من الشركات، والتجارات الخاصة بهم، وأكثرهم كان يعمل في تجارة الأقمشة، وأخرون في إستصلاح الأراضى، وأخرون في سوق العقارات.

قصة خروج اليهود من مصر بدأت بعد قيام دولة الإحتلال اللإسرائيلى، وبدأ البهض يهاجر إليها عبر أحد الدول الأوروبية، وكانت أموال اليهود تخرج بطرق غير مشروعة، وقد تسبب هذا في تدنى مستوى الإقتصاد المصرى.

و منهم من رفض أن يترك بلده الأساسى مصر، وفضل أن يبقى بها حتى الممات، رغم كل الإغراءات التي قدمت لهم في تلك الفترة.

كان اليهود المصريون من أكبر الطوائف في العالم العربى بأكمله، وكان لهم في فترات من الزمن أعمالًا ونفوذ قوى.

في إحصائية نشرت من قبل، فإن عدد اليهود المصريون في الفترة الزمنية من عام 1922، كانت تتراوح أعدادهم إلى أكثر من 75 ألف يهودى،   وفي عام 2004 وصل عددهم إلى أقل من 100 شخص فقط.

و أثناء حكم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، زاد النواع بين كلًا من مصر وإسرائيل، وبعد أن أعلنت دولة الإحتلال الإسرائيلى قيام دولتها المزعومة، بدأ المصريون المسلمون في حرق كل شئ يملكه يهودى، لأن اليهود في ذلك العصر كانوا هم الأغنى مثل محلات شيكوريل.

في هذا السياق عرضت قناة العربية مقطع فيديو حول أعداد اليهود المصريين الذين هاجروا إلى إسرائيل.

ليفانا زامير، إخدى اليهوديات المصريات، وقد تركت مصر منذ أكثر من 60 عامًا، وهاجرت إلى إسرائيل هجرة قسرية كما تقول، وتنتمى ليفانا إلى أقوى جاليات اليهود في العالم العربى المقيمات في إسرائيل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.