شاب يعود إلى بيته وقريته بعد دفنه بشهر والأهالي يفرون منه فور رؤيته وحالة من الفزع بينهم وأمن البحيرة يكشف لغز وتفاصيل الواقعة

واقعة فريدة من نوعها شهدتها إحدى قرى محافظة البحيرة وهي قرية الصباغين والتي تتبع مركز كفر الدوار، حيث فوجئ الأهالي بعودة أحد أبناء القرية بشكل مفاجئ بالرغم من أنهم قاموا بدفنه منذ أكثر من شهر، وفور ظهور هذا الشخص حدثت حالة من الفزع والذعر بين الأهالي، متعجبين من عودته مرة أخرى للحياة بالرغم من أنهم جميعاً شاركوا في دفنه وحضروا جنازته وعزاءه.

شاب يعود إلى بيته وقريته بعد دفنه بشهر والأهالي يفرون منه فور رؤيته وحالة من الفزع بينهم وأمن البحيرة يكشف لغز وتفاصيل الواقعة 1 6/11/2017 - 1:23 م

وفور ظهور هذا الشاب الذي تم دفنه منذ شهر قام والده بتحرير محضر رسمي في في مركز شرطة كفر الدوار، وكانت بداية الواقعة مع تلقي مأمور مركز كفر الدوار العقيد عادل محبوب بلاغ من شخص يدعى محمد عبد الجيد السيد، وأفاد البلاغ بأنه عثر على نجله في القرية بعد دفنه منذ قرابة شهر تقريباً، وعلى الفور تم تشكيل فريق من البحث الجنائي للكشف عن لغز عودة هذا الشاب مرة أخرى بعد دفنه، وتم جمع التحريات اللازمة.

وكشفت التحريات مفاجآة في الواقعة حيث تبين أن الواقعة تعود إلى بداية أكتوبر الماضي، وذلك بعد تغيب شخص يدعى “محمود” عن بيته منذ سنه، وفي بداية الشهر الماضي قالت شقيقته أنها رأته جثة هامدة بمنطقة التل الكبير وبالفعل ذهب أهله إلى المنطقة المذكورة وتعرفوا على الجثة وقاموا بدفنه وإقامة عزاء له، وتحرر محضر رقم 2150 إداري التل الكبير بالواقعة ودفن في 2 أتوبر الماضي، إلا أنهم بالأمس فوجئوا به في القرية وحينما رآه الأهالي فروا منه خائفين، وتبين بحسب أمن البحيرة أن الشخص الذي قاموا بدفنه ليس نجلهم ولكنه شخص آخر، وتم تحرير محضر بالواقعة.