انفراد.. سيدة تتعرَّض لعملية نصب في “بنك مصر” وتفقد رصيدها بالكامل، وتطالب الجهات المُختصَّة بمحاسبة المُقصِّرين والمتورطين

كشفت مصادر خاصة عن عملية نصب واحتيال تعرَّضت لها إحدى المُتعاملات مع “بنك مصر”، إثر تلقيها اتصالاً هاتفياً من قبل شخص أفاد بأنَّه موظف في إدارة البنك المركزية وأخبر السيدة بأنَّها كانت قد طلبت تحديث البيانات ليقوم بسرقة رصيدها بالكامل خلال دقائق من المُكالمة.

سيدة تتعرَّض لعملية نصب في "بنك مصر"

أخبرها باسمها الكامل وموعد آخر عملية في حسابها

وأوضحت السيدة خلال شكوى تقدمت بها لإدارة البنك، حصلت نجوم مصرية على نسخة منها، أنَّها كانت قد تلقَّت في الأول من شهر يونيو الجاري، اتصالاً هاتفياً ادعى خلاله المتصَّل بأنَّه موظَّف في الإدارة المركزية لبنك مصر وأخبر العميلة باسمها الكامل وأنَّها كانت قد طلبت تحديث بيانات في فرع المصرف الذي تتعامل معه، كما أخبرها بموعد أخر عملية كانت قد أجرتها على حسابها البنكي، إضافة إلى الأرقام الموجودة على بطاقة الصراف الخاصة بها عدا آخر رقمين.

قام بسحب رصيد العميلة في الحساب وأغلق الخط

وبعد أن شعرت العميلة بأنَّ المُتصل صادِق، نظراً لما قدَّمه لها من معلومات صحيحة، بادرت السيدة إلى التعاون معه وأخبرته بالمعلومات الشخصية المُتبقية بهدف إتمام عملية تحديث البيانات، إلَّا أنَّها فوجئت في تلك اللحظة بوصول رسائل من البنك تُفيد بحصول عمليات سحب للرصيد من حسابها، وعندما عبَّرت للمُتصل عن استغرابها مما يحدث سارع بإغلاق الخط وإنهاء المُكالمة.

عبدالعزيز الحمادي on Twitter: "كن كريماً في كل شيء؛ إلا في شبكة الوايرلس!  احذر تفتحها لجيرانك أو لغير أسرتك، فدخول شخص معك على نفس الشبكة سيستطيع فعل  التالي: *معرفة معلومات الأجهزة المتصلة *

السيدة قامت بالإبلاغ عن عملية السرقة وطلبت تجميد الحساب

وأكَّدت السيدة خلال الشكوى أنَّها كانت قد بدأت فور اكتشاف عملية الاحتيال بالاتصال بخدمة العملاء على الرقم 19888 لإيقاف الحساب والإبلاغ عن عملية الاحتيال التي تعرَّضت لها، حيث تمَّ إبلاغُها بأنَّ الجهات المُختصَّة في البنك سوف تتابع المسألة.

إصدار بطاقة جديدة دون طلب العميلة

لم تقف المفاجآت عند هذا الحد، تُضيف السيدة أنَّها وخلال متابعتها للقضية مع إدارة البنك والجهات المُختصَّة، فوجئت عندما أخبرها الموظَّف أنَّه تمَّ إصدار بطاقة جديدة باسمها، وأنَّها تستطيع استلام البطاقة الجديدة من الفرع الخاص بها خلال أيام، رُغم تأكيدها أنَّها لم تكن قد تقدمت بطلب إصدار بطاقة جديدة.

بنك مصر يستبدل بطاقة المعاشات ببطاقة ميزة ويوفر 5 خدمات هامة

علماً أن مثل ذلك الطلب لا يتمُّ قبوله عادةً إلَّا من قِبل صاحب العِلاقة حصراً ومن خلال الحضور الشخصي إلى مقر البنك أو الفرع الخاص به، وهو ما دفع العميلة للتأكُّد بأنَّ عملية النصب تلك ورائها “أحد الموظفين في البنك” حسب وصفها، حيث ناشدت الجهات المختصة بمتابعة القضية وإعادة المبالغ المسروقة مع التعويض ومحاسبة المتورِّطين والمُقصرين.

يُذكر أنَّ موقع روسيا اليوم قد كشف عن تفاصيل واقعة نصب تمَّ من خلالها الاستيلاء على أموال المودعين في البنك الأهلي المصري، من قبل موظف يعمل بصفة نائب مدير في أحد الفروع الكبيرة، وجاءت تلك الواقعة بعد أيام من استيلاء موظف آخر على 22 مليون جنيه من أموال العملاء والهروب إلى الولايات المتحدة الأمريكية.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

2 تعليقات
  1. ياسمين يقول

    ورائه موظف من البننك

  2. Kawthar يقول

    عمليات النصب كثيرة والبنوك تحذر منها بإعلانات دائمة لكن في هذه الحالة والملفت للنظر هي المعلومات التي قدمها المتصل فعلاً والاهم هو إصدار البطاقة لانه و وفقا لمعلوماتي ينحصر اصدار البطاقة بطلب شخصي من العميل وفي البنك مباشرة وهذا ما يثير الشكوك حول إمكانية أن يكون المتصل على الأقل له علاقة بأحد الموظفين من وجهة نظري يجب التحقيق بالموضوع على أعلى مستوى لان الإهمال ممكن ان يؤدي إلى عمليات نصب أكبر وأعم