قرار هام من وزارة المالية حول سعر الدولار الجمركي بداية من فبراير القادم

يشهد سعر الدولار في البنوك حالة الإستقرار الملحوظ خلال الشهور الماضية، وذلك بعد شهور من الاضطراب الذي وقع في أعقاب القرارات الاقتصادية التي تم اتخاذها مؤخراً وذلك منذ الثالث من نوفمبر 2016، بعد تحرير سعر الصرف وتعويم الجنيه المصري تعويماً كاملاً أمام العملات الأخرى، حيث اتخذت الحكومة المصرية هذا القرار من أجل السيطرة على سعر الصرف بعد وصول سعر الورقة الخضراء إلى ما يقرب من 20 جنيه في السوق السوداء.

سعر الدولار اليوم

وكان حينها يقوم مكتنزي العملة الأجننبية ببيع ما لديهم من الدولار إلى السوق السوداء نظراً لفارق السعر في ذلك الوقت بين السوق الرسمي والسوداء، حيث كانت البنوك تشتري الدولار من المواطنين بسعر 8.88 بينما في شركات الصرافة والسوق السوداء كان يقترب من الـ20 جنيه لأول مرة في تاريخه، الأمر الذي جعل الحكومة تتخذ قرار التعويم لإعادة الثقة بينها وبين المواطن، ومن المؤكد أنه حينما يتساوى سعر العملة الأجنبية في السوق الوداء والبنوك فإن المواطن سيفضل بكل تأكيد البنك وهذا ما حدث بالفعل.

واليوم اتخذ وزير المالية المصري قراراً هاماً بشأن الدولار الجمركي، حيث قررت الوزارة تثبيته على السعر الحالي وهو 16 جنيه مصري، وهو نفس السعر الذي كان عليه قبل ذلك، على أن يكون هذا السعر منذ بداية فبراير القادم وحتى نهاية الشهر ولمدة شهر كامل وجاء قرار المالية اتساقاً مع الاستقرار الذي تشهده سعر العملة الأجنبية منذ عدة شهور.