سامي عنان ينافس.. معركة الانتخابات الرئاسية بين استمرار السيسي وتجديد الدماء

انطلقت خلال الأيام الماضية، معركة الانتخابات الرئاسية في مصر بعد أن انتظر الشارع السياسي التعرف على أبرز المرشحين لمنصب رئاسة الجمهورية والذي أكد سامي عنان خوض سباق الرئاسة بعد تأكيد الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي ترشحة للحصول على فترة رئاسية ثانية.

سامي عنان

الانتخابات الرئاسية هذه المرة تشهد حالة من الاختلاف على المرشح الرئاسي بين أجهزة الدولة التي دعمت الرئيس السيسي، وبين الشارع المصري الذي انقسم في اختياره بين أكثر من مرشح.

من جانبها فإن أجهزة الدولة والكثير من المسئولين بالإضافة لقطاع من الرأى العام المصري لا يستهان بيه يروا أن الرئيس السيسي من حقه الحصول على فترة رئاسية ثانية من أجل استكمال مسيرة النجاح والتنمية في شتى القطاعات والاستمرار في محاربة الإرهاب.

استمارات تزكية من مجلس النواب

ومن أبرز المشاهد التي تؤكد أن السيسي له شعبية كاسحة في القطاعات الرسمية من الدولة توقيع حوالي 520 نائبًا في مجلس النواب من أصل 596 نائبًا على استمارات تزكية للرئيس في الانتخابات المقبلة.

ويُشار إلى أن من وقعوا على الاستمارات تحت قبة المجلس ليسوا فقط من نواب ” ائتلاف دعم مصر” المؤيدين بشكل كبير لسياسات الرئيس والحكومة، ولكن أيضًا أيد الكثير من المستقلين والائتلافات المحسوبة على المعارضة.

الخريطة الزمنية للانتخابات الرئاسية 2018

وفيما يخص الجدول الزمني لانتخابات الرئاسة المصرية 2018 فإنها بالفعل انطلقت فبعد فتح باب الترشح لانتخابات الرئاسة من المقرر إعلان القائمة الأولية لأسماء المرشحين المقبولين في انتخابات رئاسة الجمهورية خلال يومي 30 و31 يناير من العام الجاري 2018.

وعن فترات الدعاية الانتخابية المحددة ستكون من 24 فبراير حتى 23 مارس 2018    على أن تكون أيام 16 و17 و18 مارس 2018     انتخابات المصريين في الخارج من 9 صباحًا وحتى 9 مساء (مع مراعاة الاختلاف في توقيت كل دولة).

ويستعد المصريون أيام 26 و27 و28 مارس 2018 لاختيار المرشح الرئاسي في الداخل.

سامي عنان يُعلن ترشحه رسميًا للإنتخابات الرئاسية 2018

ويُعد أحد أبرز المرشحين للانتخابات الرئاسية الفريق سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الأسبق، وذلك بعد أن أعلن حزب مصر العروبة الديمقراطي منذ أيام عن اختياره، ويُعتبر أحد أبرز أبناء المؤسسة العسكرية.

ولكن أصبحت الأخبار متضاربة وخاصة أن سامي عنان –وقتها- لم يُعلن بنفسه إلا أنه قطع الشك باليقين في بيان مصور نشرته الصفحة الرسمية للفريق عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أعلن فيه رسميًا ترشحه للانتخابات الرئاسية في مصر.

الشعب السيد في الوطن السيد

وجاءت كلمة سامي عنان على نحو متزن للغاية على حسب رأى من يؤيدون ترشحه، وذلك بعدما نالت قبول الكثيرين من متابعيه ومؤيديه كما تضمنت الكثير من التلميحات والمعاني الكامنة حسبما تطرق الكثير من المحللين السياسيين على الشاشات التليفزيونية.

وقال الفريق سامي عنان في كلمته:

“أيها الشعب المصري السيد في الوطن السيد، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أتوجه إليكم بهذا الحديث، بعد سنوات عصيبة مرت بها بلادنا التي تجتاز اليوم مرحلة حرجة من تاريخها مليئة بالتحديات وعلى رأسها توتر خطر الإرهاب الأسود في مصر وتردي أوضاع الشعب المعيشية التي تزداد سوءا يومًا بعد يوم فضلًا عن تآكل قدرة الدولة المصرية على التعامل مع ملفات الأرض والمياه وإدارة موارد الثروة القومية وعلى رأسها المورد البشري”.

وأضاف عنان:

“وما حدث كل ذلك إلا نتيجة سياسات خائطة حملت قواتنا المسلحة وحدها مسؤولية المواجهة دون سياسات رشيدة تمكن القطاع المدني بالدولة من القيام بدوره متكاملا مع دور القوات المسلحة”.

واستطرد:

“أيها الشعب السيد في الوطن السيد، إنني أعلن أمامك اليوم أنني قد عقدت العزم على تقديم أوراق ترشحي لمنصب رئيس الجمهورية على الهيئة الوطنية للانتخابات وفق ما هو معلن من قواعد وتعليمات تنظيمية فور انتهائي من استيفائي لإجراءات لابد لي من استيفائها كرئيس أسبق لأركان حرب القوات المسلحة المصرية”.

أبرز محطات سامي عنان

  • الميلاد: وُلد سامي عنان عام 1948 بقرية قرب المنصورة بمحافظة الدقهلية.
  • التعليم: حصل على دورات في الدفاع الجوي من روسيا، وزمالة كلية الدفاع الوطني من أكاديمية ناصر العسكرية، وزمالة كلية الحرب العليا من أكاديمية ناصر.
  • الحروب التي شارك بها: حربي الاستنزاف و1973 كما عمل قائدًا لكتيبة صواريخ عام 1981.
  • القيادة: تم تعيينه قائدًا لقوات الدفاع الجوي في يوليو عام 2001.
  • رئيس الأركان: تم تعيينه كرئيس للأركان عام 2005 بدلًا من الفريق حمدي وهيبة.
  • المجلس العسكري: عنان من أبرز أعضاء المجلس العسكري الذي تولى السلطة عقب تنحي الرئيس المصري السابق حسني مبارك في 11 فبراير عام 2011.
  • الإقالة: قرر الرئيس السابق محمد مرسي إقالة كلًا من المشير حسين طنطاوي والفريق سامي عنان في 12 أغسطس عام 2012 وعُين عنان مستشارًا للرئيس.
  • ترشحه في الانتخابات السابقة: تراجع عنان عن عزمه الترشح للرئاسة في انتخابات عام 2014 التي فاز بها الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي.