سائحة سويسرية تقوم بالانتحار في الغردقة، والسبب غريب

بالرغم من المتاعب والمأسي التي  قد  تجدها ببلدك الأم  التي  نشأت فيها إلا  أن الغالبية العظمى يود  أن  يموت ببلده  لأسباب عديدة  .

لكننا اليوم  أمام  حالة  غريبة من  نوعها فقد قامت سائحة سويسرية تبلغ  من العمر 55 عاما، والتي تقيم بإحدى القري السياحية بمدينة الغردقة في مصر بالانتحار، وذلك بعد أن قطعت سلك السشوار وقامت بوضعه بالبانيو المملوء بالماء، ومن ثم قامت بتوصيل الكهرباء بالسشوار أثناء تواجدها بمياه البانيو.
وقد وجد بجوار جثة السائحة السويسرية خطاباً مكتوب بيد السائحة التي انتحرت، حيث قد أكدت أنها قامت بالانتحار لأنها ترغب في الموت في مصر، حيث أنها لا ترغب على الإطلاق العودة من جديد لبلادها من جديد.
وكان اللواء أحمد شاهين مساعد وزير الداخلية لشرطة السياحة والآثار قد تلقى إخطاراً يفيد بالعثور على جثة سائحة سويسرية داخل بانيو به ماء بغرفتها التي كانت تقيم يها بإحدي القرى السياحية بالغردقة.
تبلغ من العمر حوالي 55 عاماً
وقد وجد رجال مباحث السياحة خطاباُ مكتوب بخط السائحة تؤكد أنها قامت بالانتحار من أجل أنها ترغب في الموت بمصر، حيث أنها لا تريد العودة إلي بلدها سويسرا.
وقامت السائحة البالغة من العمر 55 عاماً بتقديم أسفها حول قدومها على الانتحار، وطالبت المسؤولين بتسليم جثتها إلي ابنتها من أجل دفنها بمدينة زيورخ السويسرية التي قد ولدت فيها.
وقد تم نقل جثة السائحة السويسرية إلي المشرحة بمستشفى الغردقة العام، وقد تم إخطار السفارة السويسرية بالقاهرة من أجل استلام جثة السائحة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.