«زهرة»رفضت أن تهرب من النيران وهى «عارية».. فاحترقت تماماً قبل عرسها بشهور قليلة !

زهرة بسطاوى فتاة لم تتجاوز العشرون عاماً، لفظت انفاسها الاخيرة وهى محترقة بسبب اشتعال النيران في منزل اسرتها  الكائن بعزبة النهضة بمنطقة كيما بمحافظة اسوان  بجنوب مصر.

«زهرة»رفضت أن تهرب من النيران وهى «عارية».. فاحترقت تماماً قبل عرسها بشهور قليلة ! 1 26/2/2016 - 4:43 م

وعلى حسب ما افاد به شهود العيان من اهإلى المنطقة، حيث وضحوا  ان الفتاة المحترقة والبالغة من العمر تسعة عشر عاماً قد رفضت الهروب من المنزل  بدون ملابس كما فعل افراد اسرتها كي ينجو من النيران التي احاطت بهم من كل مكان  ، الامر الذي ادى إلى احتراقها تماماً لينطبق عليها المثل الشعبي “اللى اختشو ماتو”، وبمعاونة أهالي عزبة النهضة تمكن رجال الانقاذ من استخراج جثة الفتاة من بين النيران.

وبالمعاينة الاولية للمنزل المحترق تبين  أن الغرفة إلى كانت تقيم فيها الفتاة كانت مزدحمة جداً بالأجهزة الكهربائية والملابس والاثاث والادوات الخاصة بجهاز عرسها والذي اعدته اسرتها لعرسها  والذي كان مقرراً له أن يتم فور عودة خطيبها من دولة الكويت في الشهور القليلة القادمة  .

ومن جانب اخر فقد اصدر السيد  اللواء محمد حجازى محافظ اسوان اوامراه  بتكليف السيد محمد حسانين رئيس مجلس مدينة اسوان بمتابعة الامر وتحديد أسباب الحريق  وتعويض الاسرة عن الخسائر المادية  التي لحقت بها من جراء هذا الحريق، كما اصدر اوامره إلى الادارة الهندسية بمدينة اسوان لإعداد تقريراً شاملاً  ومفصلاً عن حالة المنزل، وذلك لبحث إمكانية اعادة ترميميه.



اترك تعليقاً