رسالة قوية وشديدة اللهجة من السيسي إلى وزراء كلا من أمريكا وروسيا بسبب سوريا

شن الرئيس “عبد الفتاح السيسي” هجوم شديد اللهجة من خلال كلمته التي ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة موجها أصابع الإتهام إلى وزير الخارجية الأمريكى “جون كيرى “ووزير الخارجية الروسي “سيرغى لافروف” بسبب المأساة الحقيقة التي تعاني منها سوريا منذ خمس سنوات.

رسالة قوية وشديدة اللهجة من السيسي الى وزراء كلا من أمريكا وروسيا بسبب سوريا

مشيرا إلى أنه يجب بعد مرور هذا الوقت من الإخفاق الوصول إلى حل للنزاع في الأزمة السورية وأوضح السيسي أن الحل السياسي في سوريا ما زال غائبا ويدفع الثمن أبناء الشعب السوري من دمار وقتل نال الكبير والصغير مشيرا إلى أنه ما زالت سوريا نهبا لأطماع إقليمية ودولية تستغل أزمتها والحرب الدائرة بين الأطراف هناك لتحقيق مصالح ضيقة وفريسة لإرهاب يتغذى على هذه الأطماع ويريد إسقاط الدولة السورية.

وأضاف السيسي نحن مستنزفون في نقاش حول وقف إطلاق النيران وتحقيق الهدنة في سوريا بدون جدوى ولم نحقق حتى الآن أي نتيجة إيجابية على أرض الواقع ولخص السيسي حديثه عن سوريا قائلا: “أصبحنا مستغرقين لمعالجة العرض وليس المرض داعيا إلى ضرورة المضى قدما في الحل السياسي بما يضمن تخفيف حدة الكارثة الإنسانية.