رد فعل منتظر الزيدي والذي رمى بوش بالحذاء على أحداث نقابة الصحفيين في مصر

صرح اليوم الصحفي العراقي الشهير منتظر الزيدي بتضامنه مع نقابة الصحفيين في مصر، وذلك من خلال تغريدة له في حسابه الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي تويتر، حيث علق أشهر صحفي بالعراق بأنه يرفض تماما ما قامت به وزارة الداخلية المصرية من اقتحام لنقابة الصحفيين، ومن ثم فلقد أعلن منتظر الزيدي صاحب واقعة ضرب الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش بالحذاء بأنه متضامن مع الصحفيين المصريين في مواجهتهم الشرسة مع الأمن.

منتظر الزيدي صاحب واقعة رمي بوش بالحذاء
منتظر-الزيدى أعلن الصحفي العراقى منتظر الزيدى، الذي ألقى حذاءه على الرئيس الأمريكى السابق جورج بوش بالعراق
منتظر-الزيدى أعلن الصحفي العراقى منتظر الزيدى، الذي ألقى حذاءه على الرئيس الأمريكى السابق جورج بوش بالعراق

جدير بالذكر أن اليوم يحتفل العالم بحرية الصحافة، تزامنا مع قرار النائب العام بنشر أي تفاصيل خاصة باقتحام الداخلية مما جعل جميع المغردين يستخدمون هاشتاج #اليوم_العالمي_لحريه_الصحافة، في كتابة التغريدات حتى أصبح الهاشتاج متصدرا للهاشتاج في تويتر والأكثر انتشارا.

جدير بالذكر أن النائب العام قد أصدر قرارا بمنع النشر في قضية اقتحام الداخلية لنقابة الصحفيين، لضبط واحضار اثنان من الصحفيين والذين قد دخلا النقابة من أجل اللجوء اليها بعد أن صدر أمر بالضبط والإحضار.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.