رد الإعلامي تامر أمين..بعد اتهامه بإهانة الصعايدة…قناة النهار تفتح تحقيق في القضية

صرح الإعلامي تامر أمين، أنه لم يتعمد إطلاقا الإسائة إلى أهل الصعيد في مصر، أثناء تطرقه للموضوع زيادة عدد السكان في مصر وسلبياتها على الإقتصاد في البلد.
حيث وجه تامر امين إنتقاد حاد للقناة الجزيرة القطرية لنشرها هذه التصريحات بشكل مجتزيء، قائلا: دوركم معروف وهيهات للوقيعة بيننا لان الشعب المصري على درجة كبيرة من الوعي وأكمل حديثه : “يموت الزمار وأيده بتلعب”.
وصرح الإعلامي تامر أمين في فيديوا نشرته قناة النهار، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، وذلك لتوضيح حقيقة تصريحه بشأن فتيات الصعيد حيث قال : صورت هذا الفيديو لشعوري أن هناك حالة من التضخيم والاصطياد في الماء العكر، ومحاولة إحداث الوقعية بينى وبين أهلي في الصعيد والريف”.
وأكمل حديثه :” الكثير من الناس تداولوا كلامي عن موضوع تزايد عدد السكان والزحف نحو المدن، وحاولوا تحويل معنى كلامي على انني اهين اهلنا  في الصعيد، ولكن لا أنا ولا غيري يجرؤ أن يهين الصعايدة أو الفلاحين لأنى مقتنع أنهم من اشرف ناس مصر.

تامر امين

وأكد الإعلامي تامر أمين  بأنه من اصل ريفي ومعتز بذلك ولن يجرئ على نكران اصله .
وقال أيضا :” الفيديو الذي تم تداوله تم اجتزائه من الحلقة، ولكن بالرجوع للحلقة كاملة، سيتضح ما أشارت إليه”.

وختم حديثه :”في ناس كثيرة من اهلنا في الصعيد محترمة واهل خير ووطنية ودعى إلى وقف الفتنة”.

يذكر ان تصريحات تامر امين الاخيرة  خلفت الكثير ردود الفعل العنيفة ضد المذيع ما اضطره لكي يظهر مره أخرى عبر مواقع التواصل ويوضح ما كان يقصد من خلال حديثه.

كما أكد رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب طارق رضوان ، على رفضه وإنكاره القاطع لما يتم تداوله بخصوص تصريحات تامر أمين عن أهلنا في  الصعيد، وشدد رضوان لهجته بقوله :”أرفض نهائيا حديث الإعلامي تامر أمين عن أبناء وبنات الصعيد”.

وطالب طارق رضوان ، من الإعلامي تامر أمين، بتوضيح تصريحاته، وضرورة الإعتذار لاهلنا في الصعيد.

كما أعلنت شبكة قنوات النهار المصرية ، اعتذارها لجميع أهالي صعيد مصر وريفها ،وأنها اوقفت برنامج الإعلامي تامر أمين إلى حين استدعائه والتحقيق معه ،

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.