رحيل عاشق السينما ” محمد خان “

توفي المخرج “محمد خان ” صباح اليوم الثلاثاء عن عمر يناهز 74 عاماً في إحدى مستشفيات المعادى بالقاهرة إثر إصابته بأزمة صحية، هذا وقد شيعت جنازة الراحل عقب صلاة الظهر من مسجد “الكويتى” بحى المعادى.

خان2جدير بالذكر أن “خان ” منذ عامين فقط إستطاع الحصول على الجنسية المصرية بقرار جمهورى، فهو من أب بأكستاني وأم مصرية .

وعن لحظة معرفته بالقرار الجمهورى  ((قال خان “لبي بي سي ” عندما حصل على الجنسية المصرية بقرار جمهوري في 2014 إن “أصعب لحظة أواجهها هي تقديم جواز السفر البريطاني في مطار القاهرة. فساعتها يسألني موظف المطار عن جنسيتي فلا أدري ماذا أقول وأظل أستنكر بداخلي هذا السؤال، فأنا مصري وُلدت وتربيت في شوارع القاهرة وأحيائها الشعبية.”)).

خان من مواليد 1942  بحى السكاكينى الشعبى، ويعد سبب عشقه للسينما والأخراج بشكل خاص ، دار السينما المكشوفة التي تطل عليها نافذة غرفته، وزاد ذلك العشق عندما سافر لبريطانيا لدراسة الهندسة المعمارية، وتعرف على شاب سويسري يدرس السينما، وأصبحا صديقين، فترك خان دراسة الهندسة، والتحق بمعهد السينما في لندن.خان 1

أبدع خان في العديد من الأفلام، لذا يعتبره البعض أسطورة السينما الواقعية في مصر، حيث تركزت أعماله على الواقع السياسي والأجتماعى المصرى، ومن أبرز تلك الأعمال ” أيام السادات ” و”ضربة شمس” وزوجة رجل مهم ” و”شقة مصر الجديدة ” و”الحريف” و” فتاة المصنع ” الذى نال  العديد من الجوائز الدولية.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.