رئيس شعبة المستوردين: استمرار انخفاض أسعار الدولار..وأنصح مخرني الدولار بسرعة التخلص منه

قال أحمد شيحة عضو اتحاد الغرف التجارية وعضو ورئيس شعبة المستوردين، معنى انخفاض الدولار وجود وفرة في ايدي المصريين وفي أيدي المستوردين وتوافر الدولار في البنوك والأسواق، وذلك بعد منع استيراد أدوات التجميل والتي قيل عليها أنها من السلع الاستفزازية وفرض جمارك وضرائب وقيود كثيرة عليها.

رئيس شعبة المستوردين : أستمرار انخفاض أسعار الدولار..وأنصح مخرني الدولار بسرعة التخلص منه

وعلق أحمد شيحه أن بعد تعويم الجنية أخذ الدولار قيمة غير حقيقة أو وهمية حيث أرتفع الدولار من 8 جنيه إلى 18 جنية مصري، وهو أمر غير طبيعي وأمر غير متوقع ولكن مع بداية التعويم شهدت هذه الفترة مضاربات وتجارة في العملة لأنها كانت السوق الرائج.

وأكد أحمد شيحة على استمرار انخفاض سعر الدولار في الفترة القادمة وذلك لعدم وجود ما يؤدي إلى ارتفاع أسعار الدولار في مصر، ووجود جميع المقومات والأسباب التي تودي إلى انخفاضه، حيث يوجد الآن 43 مليار في الاحتياطي النقدي في البنك المركزي، وعودة السياحة المصرية وانتعاشها من جديد، وزيادة التحويلات المالية للمصريين بالخارج، والأهم من كل ذلك هو وجود الأمن واستقرار الحالة الأمنية في مصر والاستقرار السياسي وهو ما أدى إلى الاستقرار في تدأول العملة وتودي إلى انخفاض سعر الدولار.

وأضاف رئيس شعبة المستوردين أن السلع لازم تنخفض أسعارها مع انخفاض أسعار الدولار، لكن الدولار لم يكن هو السبب الوحيد الذي أدى إلى ارتفاع أسعار السلع، بل أنه كان جزء من عدة أسباب أخرى، وأن السبب الرئيسي في ارتفاع أسعار السلع هو المبالغة في الربح واتباع السياسة الاحتكارية، وذلك مثلما حدث في المبالغة في الأرباح على أسعار السيارات، وان انخفاض الدولار سيودي إلى التأثير وانخفاض اسعرا السلع الأخري وخاصة السلع المستورة من الخارج.

وأشار رئيس شعبة المستوردين أن الانخفاض الحالي لا يؤثر في أسعار السلع لان الانخفاض في سعر الدولار لا يتعدى 30 قرش، وهي قيمة منخفضة لا توثر في حركة الاستيراد من الخارج، لكن أتوقع استمرار الانخفاض في الأيام القليلة القادمة.

ونصح أحمد شيحه رئيس شعبة المستوردين من الخارج خلال مداخلة هاتفية ببرنامج كل يوم والذي يذاع على قناة on e  ويقدمه الإعلامي وائل الابراشي مخزني الدولار بسرعة التخلص مما لديهم من مخزون الدولار بسرعة لان الانخفاضات القادمة في سعر الدولار سوف تؤثر عليه بشكل كبير.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.