رئيس جامعة الفيوم يهنئ خريجي معهد البحوث لدول حوض النيل.. ويؤكد على دور المعهد في تحسين علاقتنا الخارجية

هنأ الدكتور أحمد جابر شديد، رئيس جامعة الفيوم، الطلاب الخريجين من “معهد البحوث والدراسات الاستراتيجية لدول حوض النيل”، مشيرًا إلى أن جامعة الفيوم تقوم ببذل جهدًا كبيرًا ليصبح المعهد ضمن المراكز البحثية المميزة في القضايا والمشكلات الخاصة بدول حوض النيل، نظرًا لما لديه من دور فعال في تحسين وتطوير علاقة الدول المصرية بدول حوض النيل من الناحية العلمية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية، وصقل المعرفة بالشأن الأفريقي عامة وبدول حوض نهر النيل بشكل خاص.

رئيس جامعة الفيوم يهنئ خريجي معهد البحوث لدول حوض النيل.. ويؤكد على دور المعهد في تحسين علاقتنا الخارجية 2 15/12/2020 - 11:54 م

رئيس جامعة الفيوم يهنئ خريجي معهد البحوث لدول حوض النيل.. ويؤكد على دور المعهد في تحسين علاقتنا الخارجية 1 15/12/2020 - 11:54 م

احتفالية جامعة الفيوم لخريجي معهد البحوث والدراسات لدول حوض النيل

جاء ذلك خلال فاعليات الاحتفالية الأولى التي أقامتها جامعة الفيوم اليوم الثلاثاء، لخريجي “معهد البحوث والدراسات الاستراتيجية لدول حوض النيل”، وذلك بحضور نائب رئيس جامعة الفيوم لشؤون التعليم والطلاب الدكتور خالد عطا الله، وعميد المعهد الدكتور كمال غلاب، ووكيل المعهد لشؤون تنمية البيئة الدكتور محمود علي عبد الفتاح، ومستشار وزير التعليم العالي للشؤون الأفريقية الدكتور إسلام أبو المجد، ومستشار وزير التنمية المحلية السفير الدكتور محمد حجازي، ومساعد مدير مركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية الأسبق الدكتورة أمانى الطويل، ومدير مركز الدراسات الاستراتيجية للقوات المسلحة الأسبق اللواء الدكتور علاء عز الدين، وعدد كبير من عمداء العمداء والكليات السابقين للمعهد.

مصر تعطي أولوية لدول حوض النيل خاصة والقارة الأفريقية عامة

من جانبه قال الدكتور خالد عطا الله، نائب رئيس جامعة الفيوم لشؤون التعليم والطلاب، إن الدولة المصرية تعد الحاضنة لكافة الثقافات المختلفة، حيث أنها تعطي أولوية خاصة للاهتمام بدول حوض النيل خاصة والقارة الأفريقية بشكل عام، عن طريق استعادتها لدور مصر في القارة السمراء كأحد دوائر الأمن القومي المصري.

وأوضح “عطا الله”، أن الدولة المصرية حرصت على ضرورة استيفاء متطلبات مصر الثلاث والتي جاءت على النحو التالي:

  • ضرورة عدم المساس بحصة مصر المائية.
  • أهمية الالتزام بمبدأ الإخطار المسبق للمشروعات المزمع إقامتها على نهر النيل.
  • ضرورة التوصل إلى التوافق اللازم بشأن الاتفاقية الإطارية غير المكتملة.