حالة وائل اللإبراشي ودلال عبد العزيز الصحية يعلنها رئيس علمية كورونا

قال رئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا الدكتور حسام حسني أن الفنانة دلال عبد العزيز حالتها الآن مستقرة عن الفترة الماضية، مشيراً إلى أنها لا تزال تحتاج إلى استكمال علاجها في قسم العناية المركز نظراً لخضوعها للعلاج تحت أجهزة التنفس الصناعي بالمستشفى، لافتاً إلى أن حالتها الصحية لا تزال تحتاج إلى عناية على الرغم من أن نتائج المسحة كانت سلبية إلا أن تداعيات الإصابة بفيروس كورونا لا تزال موجودة.

الفنانة دلال عبد العزيز
الإعلامي وائل الإبراشي
الإعلامي وائل الإبراشي

الدكتور حسام حسني يكشف حالة الفنانة دلال عبد العزيز والإعلامي وائل الإبراشي

وأضاف الدكتور حسام حسني في مداخلة هاتفية له على قناة أم بي سي الفضائية ببرنامج الحكاية مع الإعلامي عمرو أديب أن الفنانة دلال عبد العزيز في حاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي بنسبة معينة، مشيراً إلى أنها تزال تخضع للعلاج وأن جسدها في حاجة إلى الأكسجين بنسبة معينة، أما عن حالة الإعلامي وائل الإبراشي فهي في تحسن مستمر وقريبا سيعود إلى برنامجه.

وكانت الفنانة دلال عبد العزيز أصيبت بفيروس كورونا المستجد وزادت حالتها سوء الأمر الذي استدعي معه نقلها إلى المستشفى للخضوع للعلاج حيث بقيت لمدة تزيد عن أربعون يوماً حتى يومنا، مؤكداً أن حالتها الصحية الآن مستقرة عن الفترة الماضية التي شهدت عدم استقرار الأمر الذي أدى إلى وضعها على جهاز التنفس الصناعي.

وتجدر الإشارة إلى أن الفنانة دلال عبد العزيز لم يتم إخبارها بنبأ وفاة زوجها الراحل سمير غانم الأسبوع الماضي، وأنه يزال الجميع يخفي عنها الخبر حتى لا تصاب بانتكاسة تؤدي إلى تراجع حالتها الصحية، ووفق ما أعلنه رامي رضوان أن إدارة المستشفى منعت عنها مشاهدة التليفزيون بالإضافة إلى سحب الهاتف المحمول ومنع أولادها من ارتداء الملابس السوداء أثناء زيارتها حتى لا تعلم بوفاة زوجها سمير غانم، إلا أنها تشعر بأن هناك ما أمراً ما غير واضح لها.