دفاعاً عن الإمارات| إعلامي يهاجم مذيع الأخوان”محمد ناصر”ويصفه بـ”ستين جربوع”

تحدث الإعلامي تامر عبدالمنعم في قناة العاصمة عن الأزمة الأخيرة بين تركيا والإمارات التي تسببت بها تغريدة على التويتر بعد قيام وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد آل نهيان بإعادة نشرها ما أعتبرت مسيئة للزعيم العثماني فخر الدين باشا.

تامر عبدالمنعم

وتشير التغريدة إلى حقائق لا يمكن نكرانها بما وقع في نهاية الحرب العالمية الأولى حيث قاتل جنود فخر الدين باشا العرب في المدينة المنورة المناصرين للإنجلينز، ونقل الآثار الإسلامية من مقتنيات النبي محمد إلى أسطنبول. حيث أتهم بسرقتها لكن أردوغان قال أن إرسالها لأسطنبول كان من أجل حمايتها من الغزاة والمحتلين، ما دفع المغردين في الخليج إلى التسائل لماذا لم يتم إرجاعها حتى يومنا هذا، حيث أنها موجودة في متحف قصر توبكابي في أسطنبول.

الأزمة آخذة في التصعيد بين تركيا والإمارات فقد قام الرئيس التركي أردوغان بتغير إسم الشارع الذي تقع به سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى فخر الدين باشا، مايعكس رفض الحكومة التركية الشديد للإساءة لأحد أهم الشخصيات في التاريخ التركي.

تامر عبدالمنعم يدافع عن الإمارات ويصف محمد ناصر بـ”العبد”

وهاجم تامر منعم الإعلامي محمد ناصر المتواجد في تركيا، وأتهمه بالدفاع عن أردوغان ضد الإمارات والعرب، رداً على قيامه بتمجيد فخر الدين باشا والدفاع عنه، مشيراً بأنه يقوم بالتطبيل لكل من يمنحه الأموال. وأوضح:” لو وجد من يدفع له أكثر لشتم فخر الدين لفعل ذلك، واصفاً إياه بـ”العبد”.

يشار أن المذيع محمد ناصر يعمل في قناة مكملين التي تبث من تركيا، وقد فر من مصر بعد الثورة الثانية 30 يونيو عقب الإطاحة بالرئيس الأسبق محمد مرسي.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.