داعش الإرهابي يكشف هوية منفذي تفجيري طنطا والإسكندرية

بعد ساعات قليلة على التفجيرية الإرهابيين الذين استهدفا كل من كنيسة مارمرقس بالإسكندرية ومارجرجس بطنطا كشفت قناة إكسترا نيوز أن تنظيم داعش الإرهابي كشف من خلال بيان له عن هوية منفذي التفجيرين وهما شخصين فقط مصريين الجنسية حيث يدعى الأول والذي استهدف كنيسة الإسكندرية أبو البراء المصري بينما يدعى اثاني الذي استهدف كنيسة طنطا أبو إسحاق المصري,هذا وحسب ذات المصدر فإن الإنتحاريين نفذا العمليتين الإرهابيتين بواسطة حزامين ناسفين شديدا الإنفجار.

في مقابل ذلك يذكر أن الشعب المصري استفاق اليوم الأحد أو ما أطلق عليه بالأحد الدموي على وقع استهداف كنيستين الأولى بالإسكندرية والثانية بطنطا راح ضحيتهما عشرات القتلى والجرحى وخسائر مادية كبيرة بالكنيستين والمقاهي والمنازل المجاورة لهما,وفي التفاصيل فق قاما شخصين يرتديان أحزمة ناسفة بتفجير نفسيهما تقريبا في وقت متزامن أحدهما على باب الكنيسة بعدما تعذر عليه تجاوز النقطة الأمنية على أبوابها بينما تمكن الإنتحاري الثاني من دخول الكنيسة وتفجير نفسه داخلها الأمر الذي رفع من أعداد القتلى والجرحة والخسار.

هذا وقد عرفت التفجيرات الإرهابية التي شهدتها مصر اليوم تنديدا واستنكارا واسعا من الدول العربية والأجنبية التي اعتبرت أن منفذي الهجومين لا يمتان بصلة للإسلام ولا للمسلمين,من جهة أخرى أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حالة الطوارئ والدفع بعناصر خاصة من القوات المسلحة لتأمين عدد من المواقع والمنشآت الحيوية للبلاد تحسبا لأي انفجارات أخرى.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.