دار الافتاء المصرية تشيد بقرار السيسي نحو تشكيل مجلس أعلى لمواجهة التطرف

قامت دار الإفتاء المصرية وبالتحديد المرصد الخاص بالفتاوى التفكيرية والآراء المتشددة بالدار بالإعلان في أعقاب ما قد قام الرئيس عبد الفتاح السيسي في يوم أمس الأحد من قرارات هامة بالتعقيب على هذه القرارات وذلك عن طريق الإشادة على ما كان بهذه القرارات الجمهورية الهامة من الدعوة إلى تشكيل مجلس أعلى في مصر يكون من شأنه مواجهة الإرهاب والتطرف الذي يعانى منه الفكر المصري في هذا الوقت الراهن على مختلف المستويات.

الإشادة بقرارات الرئيس السيسي لمحاربة الإرهاب :-

حيث قد قام مرصد الفتاوى التفكيرية بالإعلان في خلال بيان هام قد صدر منه اليوم على أن ما قد كان من الرئيس المصري في يوم أمس من خطاب رئاسي وما قد أسفر عنه هذا الخطاب من قرارات هامة تعمل نحو الحفاظ على الأمن والأمان في مصر، هو يكون من قبيل الخطوات اللازمة نحو محاربة الإرهاب والقضاء عليه، وخاصة في ظل هذه الظروف التي تمر بمصر وما كان في يوم أمس الأحد من تفجير كنائس في محافظات الغربية والإسكندرية.

صلاحيات مجلس مواجهة التطرف في مصر :-

كما قد قام المرصد التابع إلى دار الإفتاء أيضا بالإشارة إلى بعض من الصلاحيات التي يمكن أن تكون لمجلس مواجهة التطرف الذي قد تم الإعلان عن تشكيله الرئيس السيسي في خطاب الأمس، فقد أفاد مرصد الفتاوى التفكيرية في هذا الشأن بأن هذا المجلس يكون من شأنه العمل على تنفيذ التوصيات اللازمة لمواجهة الإرهاب وذلك على كافة المستويات سواء ما يتعلق بالخطاب الديني والمواجهة الفكرية والتي تعتبر بحسب ما أفاده المرصد لا تقل عن المواجهة العسكرية في المجال الأمني، أو سواء عن طريق تنفيذ لأي من الإجراءات القانونية والإعلامية التي تعمل على مواجهة الإرهاب والحفاظ على الأمن المصري.