خسائر ضخمه تلحق بشركه موبينيل

خسائر شركه موبينيل لخدمات المحمول زادت خلال الربع الثانى من عام 2014 بنسبه 16,3 % مقارنه بنفس الفتره من العام الماضى وبحسب القوائم الماليه المجمعه للشركه والتي أرسلتها الخميس إلى إداره البورصه فقد تراجع صافي خسائر الشركه خلال الربع الثانى من 2014 لتصل إلى 344,3 مليون جنيه مقابل صافي خسائر بلغت 296,2 مليون جنيه خلال الفتره المقارنه من العام الماضى، فيما شهدت إجمإلى المبيعات ارتفاعات بنحو 3,4 بالمئه لتصل إلى 5.4 مليار جنيه مقابل 5.2 مليار جنيه خلال نفس الفتره من عام 2013

ومن أسباب تلك الخسائر كما  وضحتها  الشركه يرجع إلى تردى الاوضاع الاقتصاديه بشكل عام منذ بدات احداث ثوره يناير 2011 وكذلك زياده معدلات التضخم بنسبه عاليهه ساهم في ارتفاع تكاليف التشغيل وكذلك انخفاض قيمه الجنيه المصري مقابل العملات الاجنبيه مع عدم توافر السيوله من العملات الاجنبيه ادى إلى ارتفاع تكاليف الشركه بسبب إستيراد المكونات الاساسيه للشبكه من الخارج وكذلك زياده تكلفه الطاقه وخاصه السولار الذي تعتمد عليه الشركه في تشغيل محطات المحمول في المناطق النائيه وتدنى الوضع الامنى في البلاد مما أدى إلى إرتفاع تكاليف التامين.

7201424105247


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.