خبير اقتصادي يفجر مفاجأة عن أسعار الذهب والدولار خلال الفترة المقبلة بعد قرار الصين الأخير والتوترات العسكرية بين أمريكا وكوريا الشمالية

تشهد أسعار الدولار الأمريكي خلال الآونة الأخيرة انخفاضاً ملحوظاً، بينما يشهد الذهب ارتفاعاً طفيفاً خلال الأيام الماضية، وتعود أسباب انخفاض الدولار في مصر إلى عدة أسباب منها ارتفاع الاحتياطي النقدي الأجنبي بالبلاد إلى نفس المستوى تقريباً الذي كان عليه قبيل ثورة يناير 2011 وهو 36 مليار دولار وذلك لأول مرة منذ سنوات الأمر الذي أثر بالطبع على أسعار الورقة الخضراء.

خبير اقتصادي يفجر مفاجأة عن أسعار الذهب والدولار خلال الفترة المقبلة بعد قرار الصين الأخير والتوترات العسكرية بين أمريكا وكوريا الشمالية 1 6/9/2017 - 1:39 م

ومؤخراً اتخذت دولة الصين قراراً هاماً وهو إلغاء جميع العقود البترولية المستقبلية، وسدادها بالذهب بدلاً من السداد بالدولار واليوان، الأمر الذي جعل رئيس جمعية الاستثمار المباشر سابقًا، والخبير الاقتصادي الدكتور هاني توفيق يؤكد أن هذا سيكون له تأثير كبير على أسعار الدولار والذي سيشهد انخفاضاً ملحوظاً خلال الفترة المقبلة، وأضاف أن قرار الصين سيؤثر على أهمية الدولار كعملة يتعامل بها العالم الآن.

وأشار الخبير الاقتصادي الدكتور هاني توفيق، إلى أن المناوشات التي تحدث بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية، خفض من أسعار الدولار لصالح الذهب، فأدى قرار الصين بالتعامل بالذهب في العقود البترولية والتوترات العسكرية بين كوريا وأمريكا إلى ارتفاع أسعار الذهب وانخفاض أسعار الدولار، مؤكداً أن الأيام القادمة ستشهد ارتفاعاً في سعر أوقية الذهب وبالتالي سيتأثر سعره في مصر، الأمر الذي جعل 10% من المستثمرين يحولون مدخراتهم إلى الذهب باعتباره ملاذاً آمناً خلال الأيام المقبلة، كما أن الذهب أيضاًهو الملاذ الآمن في حالةالتوترات الاقتصادية والسياسية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.