خبر «سعيد» لأصحاب المعاشات سيُعلن عنه خلال أيام.. ومصادر تكشف التفاصيل

في أول تعليق منها على حكم “العلاوات الخمسة” الخاصة بأصحاب المعاشات، المرتقب إصداره خلال الفترة المقبلة، قالت وزيرة التضامن الاجتماعي، الدكتورة “غادة والي”، إنه لا توجد أي أزمة في العلاوات الخمسة، لافتة إلى أن الحكومة ستحترم ما يقضي به القضاء وستنفذه، حيث قررت الدائرة 11جزاءات بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، حجز دعوى إضافة نسبة الـ 80% من قيمة العلاوات الخمس إلى الأجر المتغير لأصحاب المعاشات للحكم في 26 مارس المقبل.

صرف المعاشات

جدير بالذكر، أن الدعوة التي من المقرر النطق في الحكم بها في السادس والعشرين من مارس المقبل، كان قد رفعها رئيس اتحاد أصحاب المعاشات، البرلماني الشهير “البدري فرغلي”، ضد رئيس الوزراء بصفته، والتي أوضح فيها، بأن الهيئة القومية للتأمينات الاجتماعية دأبت على عدم إعادة تسوية معاش المحالين لبلوغهم سن الستين على أساس إضافة نسبة الـ 80% من قيمة الخمس علاوات إلى أجرهم المتغير.

اللافت للانتباه، بأن هيئة المفوضين بمحكمة القضاء الإداري، قد أوصت بأحقية كل أصحاب المعاشات في 80% من العلاوات الاجتماعية التي صدرت أثناء وجودهم في الخدمة ولم تضاف إلى الأجر المتغير، مطالبة بضرورة استعادة كل صاحب معاش هذا العلاوات دون اللجوء إلى القضاء طبقا للحكم الصادر من المحكمة الدستورية العليا في 2005، بأحقية أصحاب المعاشات في استعادة هذه العلاوات.

وخبر سارّ لأصحاب المعاشات خلال أيام

ومن ناحية أخرى، وخلال تصريحات صحفية له، قال نائب رئيس حركة الدفاع عن أصحاب المعاشات، مسلم أبو الغيط، إن الحكومة ستصرف جميع المعاشات، قبل عيد الميلاد المجيد، 7يناير لعام 2018 المقبل، وذلك بعد تواصله مع أحد مسئولي التأمينات، الذين أكدوا له بأن وزيرة التضامن، اتخذت جميع الإجراءات، لضمان صرف جميع المعاشات قبل عيد الميلاد المجيد.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.