حل لغز 40 جثة مجهولة قذفتها الأمواج لمرسي مطروح والساحل الشمالي

تعاني سواحل مطروح والساحل الشمالي في الفترة الأخيرة من وجود جثث مجهولة المصدر، والهوية، تأتي من البحر الأبيض المتوسط، والذي يعتبر حاليا مقبرة كبيرة بالنسبة إلى المهاجرين الغير شرعيين، حيث قال أحد أكبر مهربي البشر وهو إريتري الجنسية يدعى “نور الدين عطا”، أمام النيابة الصقلية، أن هناك بعض المهربين يقومون بقتل بعض المهاجرين الغير شرعيين من أجل بيع أعضائهم إلى عصابات الأعضاء، وعادة ما يكون العضو بحوالي 15 ألف دولار أمريكي.

حل لغز 40 جثة مجهولة قذفتها الأمواج لمرسي مطروح والساحل الشمالي 1 5/7/2016 - 4:27 م

الساحل الشمالي

و قال نور الدين أن هناك بعض العصابات المصرية، هي من تقوم بقتل المهاجرين وتقوم باستخراج الأعضاء من أجساد المهاجرين، ويحفظوها داخل بعض الصناديق، من أجل الحفاظ على العضو لأكبر فترة ممكنة، ثم يقومون ببيعه بعد ذلك، وكانت الحكومة الصقلية قد استطاعت القبض على نور الدين في عام 2014، ولكنهم أخبروه بأنه سوف يكون شاهد ملك إذا كشف عن بعض الألغاز التي تحدث في البحر الأبيض المتوسط، والمثير أن هناك 800 جثة مجهولة الهوية منذ منتصف عام 2015، وجدت على سواحل البحر الأبيض المتوسط في العديد من الدول التي تطل عليه.

و عثر الأهالي في مطروح في الأيام القليلة الماضية على 11 جثة جديدة قد ألقتها الأمواج على السواحل، وفي أماكن متفرقة، وتم إيجاد ثلاثة جثث أخري في احدي القري في الساحل الشمالي، وذلك بعدما قد قذفتهم الأمواج داخل تلك القري ووصل عدد الجثث التي وجدتها السلطات هذا الأسبوع إلى 14 جثة، وجميعهم مجهولي المصدر والهوية، وقالت السلطات المصرية أنه من الصعب معرفة هوية تلك الجثث نظرا لتحلل الملامح بأكملها، وعثرت الأجهزة الأمنية في وقت سابق على 26 جثة مجهولة المصدر أيضا، خاصة في مناطق مطروح في الحمام، والضبعة، والعلمين، ووصلت عدد الجثث حتى الآن إلى 40 جثة، ولم تستطع السلطات معرفة أي بيانات عن تلك الجثث، وكان قد صرح مدير أمن مطروح اللواء “هشام لطفي”، بأن تلك الجثث قد ظهرت نتيجة غرق احدي مراكب الهجرة الغير شرعية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.