حفل المثليين في مصر: حكم قضائي سريع وحاسم ضد أول «مثلي» مضبوط في حفل «مشروع ليلى».. والتحقيقات تكشف مفاجأة صادمة ارتكبها المتهم بعد انتهاء حفل المثليين مباشرةً

يبدو أن الحفل الأخير، الذي أثار ضجة كبرى في الأوساط الرسمية والشعبية، كان بمثابة ناقوس الخطر، الذي أزعج الأجهزة الرسمية للدولة، فكان التحرك سريع وحاسم، ضد حفل مشروع ليلى بالقاهرة الجديدة، الذي تم رفع فيه علم المثليين، بعد دعوته الصريحة بالشذوذ الجنسي، بل افتخاره بذلك.

حفل المثليين في مصر: حكم قضائي سريع وحاسم ضد أول «مثلي» مضبوط في حفل «مشروع ليلى».. والتحقيقات تكشف مفاجأة صادمة ارتكبها المتهم بعد انتهاء حفل المثليين مباشرةً 1 27/9/2017 - 12:22 ص

أول حكم قضائي بشأن حفل المثليين

وفي تطور سريع وحاسم، قضت محكمة جنح الدقي، برئاسة المستشار “مصطفي ربيع”، وبسكرتارية “علاء الدين مرعي”، بمعاقبة أحد الطلاب، المشاركين بحفلة المثليين، والمعروفة بـ”مشروع ليلي”، بالحبس 6 سنوات مع الشغل والنفاذ وبغرامة 300 جنيه، وذلك في اجراء رادع من القضاء المصري.

ولم يكتفي الحكم بذلك، بل قضى عليه أيضاً، بالمراقبة لمدة مساوية لمدة العقوبة، في اتهامه بالتحريض على الفجور والإعلان عن نفسه كـ«شاذ» خلال الحفل، وذلك بموجب 3 سنوات عن كل تهمة، وذلك ضمن حيثيات الحكم، الذي جاء في القضية، التي تحمل الرقم 16261 لسنة 2017.

وحملت حيثيات الحكم، بأن “مصطفي. و.م”، أثناء متابعة الإدارة العامة لمباحث الآداب لمواقع التواصل الاجتماعي، تلاحظ إليها قيام “مصطفي.و.م” طالب، بالإعلان عن نفسه لممارسة الفجور نظير مقابل مادي، لافتة إلى أن التحقيقات كشفت، بأنه بعد تقنين الإجراءات، تم ضبط المتهم أثناء مقابلته مع أ حد الأشخاص لممارسة الفجور، عقب انتهاء الحفلة، مباشرةَ، وهو الأمر الذي تم اثباته، بعد مواجهة المتهم، الذي أقر بحضوره حفل الشذوذ بمنطقة التجمع الخامس.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. محمد شعبان يقول

    خلاص علية العوض في الشباب هي دي الحرية اللي أمريكا وأروبا بتنادي بيها عشان تعرفوا