حكاية أمين شرطة أستغفل مبارك والعادلي 12 عاما

أمين شرطة يستغفل مبارك والعادلي؟! في الحقيقة لم يستغفل مبارك والعادلي فقط، وإنما أستغفل العديد من القيادات الأمنية، وجميعنا نسمع عن دولة أمناء الشرطة، ولكن هل وصلت قوتهم وجبروتهم إلى ذلك الحد؟ في البداية هو رجل يدعى محمد صابر، وهو أمين شرطة، وعمره 43 عاما، وعمل في الإدارة العامة لقوات الأمن وذلك بأكثر من 10 سنوات، بدأت قصة ذلك الأمين بعدما قام بتزوير شهادة جامعية تفيد بحصوله على على شهادة جامعية خاصة بكلية الطب من كلية “عين شمس”، وأنه يعمل مدة يومان في أحد المستشفيات.

حكاية أمين شرطة أستغفل مبارك والعادلي 12 عاما 1 25/4/2016 - 2:35 م

أمين شرطة

و كان محمد صابر أمين شرطة الإدراة العامة يقوم بكتابة الروشتات والوصفات الطبية لزملاءه في العمل، وكل ذلك رغم أنه لم يدخل كلية الطب في الأساس، المثير في الحكاية هو التكريم الذي حصل عليه من الرئيس السابق محمد حسني مبارك في “عيد العلم”، وأيضا التكريم الذي حصل عليه من وزير الداخلية السابق “حبيب العادلي”، والذي كان ثلاثة مرات بالإضافة إلى حصوله على العديد من المكافآت والامتيازات والشهادات، وعلى بدل الإجازات التي تبلغ يومان كل أسبوع وذلك لمدة 12 سنة.

كما أنه توسط للعادلي من أجل حصوله أبيه والذي كان يعمل أمين شرطة على شهادة “ضباط الشرف”، وخلال تولي أربعة مساعدين لوزير الداخلية الإدارة العامة لقوات الأمن لم يكشف أي منهم تزويره، إلا أن “صلاح أبو عقيل” لواء الشرطة، أستطاع كشف كذبه وألاعيبه وذلك بعدما أمر العام الماضي بفحص أوراقة، وبالكشف في ملفه لم يجد أية أصول لشهادته الجامعية، وتواصل مع رئيس جامعة عين شمس.

و الذي أخبره بأن أسم أمين الشرطة “محمد صابر” لم يجده في أسماء المتخرجين من كلية طب عين شمس حتى منذ إنشائها، وعلى الفور قام اللواء صلاح أبو عقيل بأخطار وزير الداخلية السابق “محمد إبراهيم”، والذي أمر بإحالته إلى النيابة العامة وتمت إحالته إلى النيابة العامة من أجل مباشرة التحقيقات، والتي كشفت قيامه بتزوير شهادته الجامعية وهو ما أعترف به، وحكمت عليه محكمة الجنايات الأسبوع الماضي بالسجن 15 عاما، مع فصلة من الخدم بتهمة التزوير في الأوراق الرسمية.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
عرض التعليقات (3)