حقيقة محاولة قتله ودعمه للإخوان وإنتخاب السيسي معلومات تكشف لأول مرة عن “الناشط السياسي” عبدالعزيز مخيون

هو واحد من النجوم الكبار في الوسط الفني المصري، ولكن هناك شق أخر من حياته لم يتطرق لها الكثيرين، وهي تختص بالمواقف الخاصة به في الجانب السياسي، فالنجم المصري عبدالعزيز مخيون من أكبر النشطاء السياسين في مصر، وله العديد من المواقف السياسية التي يتابعها الكثيرين من محبي ومتابعي المجال السياسي في مصر، بداية من دعمه للفكر الناصري في منتصف القرن الماضي ورفضه لأفكار السادات، وحتى دعمه مؤخراً للرئيس السيسي في الإنتخابات الرئاسية الأخيرة، وفي هذا التقرير نستعرض بعض المعلومات التي لا يعرفها الكثيرين عنه.

حقيقة محاولة قتله ودعمه للإخوان وإنتخاب السيسي معلومات تكشف لاول مرة عن "الناشط السياسي" عبدالعزيز مخيون

الأخوان

عندما تم إفتتاح المركز العام للأخوان المسلمين بعد ثورة 25 يناير كان هو من الحاضرين، وألفي كلمة خلال هذا الحفل، وقد كان من داعمي الرئيس محمد مرسي في إنتخابات 2012 ويري أن مشروع النهضة كان مشروعاً جيداً للغاية يرغب في نهضة حقيقية للبلاد، ولكنه بعد ذلك أكد أن الرئيس مرسي قد فشل في إدارة الموقف، ولم يستطع أن يحقق الوعود التي قدمها قبل الوصول إلي سدة الحكم.

ملحوظة: في الصفحات التالية نعرض لحضراتكم باقي المعلومات


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.