أول تعليق من المفتي الأسبق حول قانون حظر النقاب بمصر في الأماكن العامة الذي تعتزم غاده عجمي تقديمه للبرلمان


كشفت بالأمس النائبة البرلمانية غادة عجمي عن تفاصل القانون التي ستتقدم به للبرلمان المصري برئاسة الدكتور علي عبد العال، في الحادي عشر من نوفمبر الجاري، ويقضي القانون الذي أعدته غاده عجمي بحظر النقاب في أي مكان عام في مصر، ويشمل المستشفيات والمواصلات والطرقات والمدارس وغير ذلك، مشيرة إلى أن من أرادت أن ترتدي النقاب فعليها أن ترتديه في منزلها، واستندت في قانونها إلى فتوى سابقة للشيخ علي جمعه والتي أكد فيها أن النقاب ليس واجب ولا فرض.

ووضعت النائبة البرلمانية غاده عجمي عقوبات على كل من ترتدي النقاب في الأماكن العامة، ومن أبرز تلك العقوبات بحسب تصريحاتها 1000 جنيه غرامة وفورية، والقبض على أي منتقبة في الأماكن العامة، وتصل الغرامة إلى 2000 جنيه حال تكرار المخالفة، وحول أسباب تقدمها بقانون حظر النقاب في مصر، قالت أن هناك الكثير من الجرائم التي ترتكب باسم النقاب وتستغلها بعض الجماعات الإرهابية.

اقرأ أيضاً:

القبض على أي منتقبة و1000 جنيه غرامة| تفاصيل مشروع قانون جديد لحظر النقاب بمصر في أي مكان عام

تفاصيل حبس سائق محمد رمضان وإصابة زوجة “الأسطورة” وفتاتان من “تايلندا” ومصري ووفاة “سوداني”

رسمياً: إلغاء إجازة يوم السبت للموظفين العاملين بهذه القطاعات بدايةً من هذ الموعد

رسالة الفنانة “غنوة” الأخيرة لشقيقتها “أنغام” قبل مصرعها وتفاصيل اللحظات الأخيرة لتغسيلها ودفنها

عاجل| وفاة وزير العدل الأسبق ورئيس المحكمة الدستورية العليا منذ قليل ونادي قضاة مصر “فقدنا رمزاً من رموز القضاء”

وحول هذا القانون وفي تصريحات خاصة لمصراوي قال مفتي الجمهورية الأسبق وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور نصر فريد واصل، أن النقاب ليس بفرض ولا بواجب، ولكنه مباح شرعاً، واشترط واصل في إباحته عدم حدوث أي ضرر بسببه يؤدي إلى خلل في المجتمع أو في مصالح الناس، وأضاف أنه من حق أي مصلحة حكومية أن تحظر النقاب لكن لا يجوز فصل المنتقبة من العمل بسبب نقابها، وإنما يجب إلزامها بقوانين تؤدي إلى توقيع جزاءات عليها حال مخالفتها للقانون.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.