حصيلة ضحايا انهيار أحد المباني في القاهرة ترتفع إلى 16 قتيلاً

وتقول محافظة القاهرة إن وحدات الحماية المدنية تواصل إزالة الأنقاض والبحث عن ضحايا آخرين

عمال الإنقاذ يبحثون بين أنقاض مبنى سكني منهار في حي السلام، في القاهرة، مصر السبت 27 مارس 2021. AP

قال مصدر أمني إن وحدات الحماية المدنية تمكنت من انتشال ثماني جثث بينهم مواطنان سودانيان، ليرتفع عدد قتلى المبنى المؤلف من 10 طوابق الذي انهار في وقت سابق يوم السبت إلى 16 قتيلا.
وقبل ذلك بساعات قليلة، أعلنت محافظة القاهرة ارتفاع عدد قتلى المبنى المنهار الواقع في حي جسر السويس بالقاهرة من ثمانية إلى تسعة.

وأوضحت محافظة القاهرة أن وحدات الحماية المدنية تواصل إزالة الأنقاض والبحث عن ضحايا آخرين.

وكانت تصريحات سابقة قد قدرت عدد الجرحى في المبنى المنهار بـ24 جريحاً، وتم نقل الجرحى إلى مستشفيين بالعاصمة.

وقالت المحافظة إن 18 مصابا سمح لهم بمغادرة المستشفى بعد تلقيهم العلاج الطبي اللازم.

وأضاف البيان أن المصابين الستة الآخرين ما زالوا يتلقون العلاج في المستشفى، لكن حالتهم مستقرة.

وقالت المحافظة إنها شكلت لجنة فنية لتفقد المباني المجاورة للوقوف على مدى تأثرها بالانهيار.

حوادث انهيار المباني شائعة في مصر، وعادة ما تُعزى إلى انتهاكات لوائح البناء، وتمديدات المباني غير القانونية، وتراخي الرقابة الحكومية.

ونقلت تقارير محلية عن مسؤولين قولهم إن مبنى جسر السويس به أربعة طوابق غير مرخصة فوق عدد الطوابق المسموح بها للمبنى.

طالبت مصر المواطنين بالتصالح مع الدولة بشأن مخالفات البناء من خلال دفع الغرامات. يتم قبول طلبات المصالحة في حالة استيفاء معايير السلامة في المبنى.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.