حسني مبارك بعد البراءة: صحتى كويسة وهقعد في بيتي ولن أذهب إلى شرم الشيخ

أجرى الرئيس السابق محمد حسني مبارك مكالمة هاتفية مع صحفية  بجريدة صوت الأمة عقب حصوله على حكم بالبراءة في قضية القرن التي كان متهماً فيها بقتل المتظاهرين إبان ثورة يناير عام  2011

حديث لمبارك بعد البراءه

بعد البراءة مبارك لن يذهب إلى شرم الشيخ:

قال مبارك خلال المكالمة الهاتفية التي أجرتها صحفية صوت الأمة، أنه لا يفكر نهائياً في الذهاب إلى شرم الشيخ، وأنه تواجده بها بعد 25 يناير كان بسبب وجود زيارات كثيرة وعدد من الضيوف الكبار  يودون الاطمئنان عليه، وانه سيستقر في منزله  بمصر الجديدة مؤكداً أن صحته “كويسة”،   وسألته الصحفية هل يوجد  قضايا أخرى متهم فيها  فقال مش “عارف والله  مفشي تاني.. وفاضل نطلع القمر.

علاء وجمال مبارك لا يدليان بتصريحات صحفية؟

الرئيس السابق محمد حسني مبارك رفض طلباً من الصحفية بالحديث مع  أولاده جمال وعلاء قائلاً انهما لن يوافقا على ذلك لأنهما لا يتحدثوا  للصحف ولا تصريحات للصحافة قائلاً:

“أنا متأكد إنهم مش هيوفقوا ولا يرضوا متخوتيش دماغي بالموضوع ده”.

المزيد:

صحيفة واشنطن بوست بعد «براءة مبارك» أهداف ثورة يناير ماتت وتسقط بالتدريج

الجدير بالذكر:

أن محكمة النقض قد أصدرت يوم الخميس الماضي حكماً  ببراة الرئيس السابق حسني مبارك  حكم نهائي باتاً من تهمة قتل المتظاهرين السلميين في ثورة 25 يناير عام 2011 وكان في محكمة  النفض وأمامها أعداد كبيرة من مؤيدي الرئيس الذين استقبلوا الحكم بالفرح والهتاف.بينما كتبت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن براءة الرئيس  مبارك جعلت أهداف ثورة يناير تسقط تدريجياً.
وإليكم تسجيل المكالمة الصوتية التي أجرتها الصحفية دينا الحسيني مع مبارك


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.