حالة من الذعر بين الأهالي بالإسكندرية والمواطنين يتركون منازلهم خوفاً من حدوث كارثة وسيارات الإسعاف تنقل المصابين وقوات أمنية تهرع إلى المكان بعد كسر ماسورة غاز

حدثت حالة من الذعر بين الأهالي في منطقة مساكن طلعت مصطفي الكائنة في منطقة الهانوفيل غربي محافظة الإسكندرية، الأمر الذي جعلهم يتركون منازلهم ويجلسون في الشوارع الرئيسية، خوفاً من حدوث كارثة أكبر، وحدثت حالات اختناق بين سكان المنطقة، ودفعت الصحة بعدد من سيارات الإسعاف من أجل نقل المصابين، كما توجهت قوة أمنية من قسم الدخلية إلى مكان الحادث بصحبة سيارات الإطفاء، تحسباً لأي طوارئ.

حالة من الذعر بين الأهالي بالإسكندرية والمواطنين يتركون منازلهم خوفاً من حدوث كارثة وسيارات الإسعاف تنقل المصابين وقوات أمنية تهرع إلى المكان بعد كسر ماسورة غاز 1 26/6/2017 - 10:41 م

وكان مدير أمن الإسكندرية اللواء مصطفي النمر قد تلقى إخطاراً يفيد بحدوث كسر في ماسورة غاز بالمنطقة المذكورة، مما أدى إلى حدوث حالات اختناق للمواطنين، وعلى الفور توجه عمال شركة الغاز، ونائبي مجلس الشعب وقوات الداخلية إلى المكان، واتهم الأهالي شركة النظافة بكسر ماسورة الغاز أثناء قيامهم برفع القمامة التي كانت متواجدة على الماسورة المذكورة، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة للتحقيقات وجاري إصلاحها الآن، كما افترش الأهالي شارع إسكندرية ـ مطروح الرئيسي، خوفا من حدوث حالات اختناق جديدة، أو حريق.

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي ستم فيها كسر ماسورة غاز، ففي منصف شهر أبريل الماضي سمع أهالي منطقة التجمع الخامس صوت انفجار هائل هز المنطقة بأكملها الأمر الذي أثار الرعب والفزع بين الأهالي، وتبين بعد ذلك أن الانفجار ناجم عن خط غاز بالقرب من مدخل شارع التسعين في التجمع الخامس، وذلك بعد قيام لودر تابع للصرف الصحي بكسره، أثناء قيامه ببعض عمليات الحفر.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.