حادث أشمون المأساوي وآخر المستجدات

في يوم العاشر من الشهر الجاري، وقع حادث مأسوي وهو مايعرف بحادث أشمون، الذي راح ضحيتة 10 أشخاص مابين أطفال ومراهقين، وذلك عندما تلقت النيابة أخطار بغرق سيارة نصف نقل في مياه نهر النيل، في منطقة القطا بمنشأة القناطر، حيث تم الأبلاغ عن محاولة السائق الصعود بالسيارة، على معديه وكان على متنها 23 شخص، ولكن لم يستطع السيطرة على السيارة فسقطت السياره في الماء.

وكان على متنها أطفالا ومراهقين يعملون في مزرعة لجمع البيض، وكانو في طريقهم إلى بيوتهم بعد إنتهاء عملهم، وكانت أعمارهم تتراوح مابين 13 عاما و 20 عاما، وتم إنقاذ 14 أحياء وغرق 10 أفراد كانو على متنها.

تحرك الحكومه :

وتعمل الحكومة برئاسة الدكتور مصصطفى مدبولى، على دراسة الوضع هناك الذي خلص لأنشاء كوبري لإنهاء تكرار مثل هذه الحوادث مره اخرى.

ومن تم انتشال جثامينهم حتى الأن في ما يعرف حادث أشمون هم جثث كل من دعاء نبيل وندى أحمد و هاجر عبد الصمد 13سنة

وزياد أحمد حسن ومحمد صبرى سالم وزينب عبد المؤمن 17 سنة وسعيد سعد الطناني 13 سنة

وهم ينتمون إإلى قريه عزبه التفتيش التابع لمركز أشمون بمحافظه المنوفية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.