حادثة المنصورة اول تعليق من الفتاة حول الواقعة أمام النيابة كانوا كتير وقطعوا هدومي


علقت المجني عليها الشهيرة بفتاة المنصورة  في أول تصريح لها “انا كنت ماشية فى الشارع تفاجئت بشباب بيطلعوا التلفونات وبدأو يصوروني من ضهري أنا وزميتلي فا مشيت بشكل سريع ودخلت محل تليفونات علشان أحتمي فيه من الشباب وأحاول أن أكلم  عائلتي فالقيت الشباب واقفين أمام المحل وبيقولوا ألفاظ وحشة وناس كتير اتجمعت امام  المحل فا صاحب المحل رفض حمايتي عندما شاهد المنظر و طردني من المحل علشان ميحصل عندة مشكلة.

تعليق فتاة المنصورة

وأكملت الفتاة حديثها أثناء التحقيقات معها أمام  ضباط المباحث قائلة: “عند خروجي من المحل قام مجموعه كبيرة من الشباب بالتجمع حولي  وبدأو يمسكوني من إيدي وقطعوا هدومي وحدث مشاجرات بين الشباب اللي بيصورني والمارة لحد ما لقيت أحد الاشخاص أخدني فى سيارته.. والحمد لله قدر يخرجني من المنطقة”.

وأضافت الفتاة: “عند وصولي إلي المنزل لم أستطيع  الكلام مع أحد وانا كنت خايفة جدا ومش عارفة هعمل إيه لحد ما لقيت مقاطع الفيديو منتشرة علي مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك و تويتر ”   والمباحث جت ليا لدى المنزل.. عرفت إن المسألة اتعرف”.

ضبط الجناة

قامت مباحث امن المنصورة بالقاء القبض علي 17 شخصا من المتهمين بالاعتداء على الفتاة وأثناء التحقيقات تبين أن الفتاة تبلغ من العمر 20 عاما مقيمة بمدينة المنصورة وزميلتها تبلع من العمر 20 عامل وهم طلاب بجامعه المنصورة

وتوصلت أنشطة البحث إلى تحديد شخصيات عدد محدود من المتهمين أربعة طلاب يبلغون من العمر  18 عاما   وطالبين 20 عاما وأيضا عامل أحذية يبلغ من العمر 20 عاما ، وبمواجهتهم  أقروا بارتكاب الواقعه .


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.