جريمة شرف وراء مذبحة الريف الأوروبي بالشيخ زايد

اعترف عاطف الصعيدي المتهم بارتكاب مذبحة الريف الأوروبي بجريمته البشعة كاشفا عن تفاصيل صادمة و دوافعه لارتكاب الجريمة.

أكد انه كان على علاقة بكريمة المجني عليه الكبرى و هي مطلقة, و قد طلبها للزواج من والدها و لكنه رفض.

و أضاف انه كان على علاقة غير شرعية بها, و كان يعاشرها معاشرة الأزواج, و يضع المخدر لشقيقتها الصغرى حتى لا تراهما أثناء ممارسة العلاقة, و يوم الواقعة رأتهما شقيقتها و قررت ابلاغ والدها , و بالفعل  نفذت التهديد.

و أضاف المتهم ان الأب انهال عليه بالسكين و طعنه في يده, و لكنه تمكن من أخذه منه, وقام بذبحه, و عندما خشى من افتضاح أمره, قام بطعن الشقيقة الصغرى و قتل  حبيبته ثم فر هاربا الى سوهاج, حتى تمكنت جهات التحقيق من القبض عليه.

و كان قد تم العثور على خمس جثث لخفير خصوصي لمزرعة و ابنتيه و حفيدتيه داخل مزرعة يعمل بها “الأول”, فيما نجت زوجته”40عاما” من موت محقق, في جريمة بشعة صباح الجمعة الماضي.

و قد قام رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة بفحص، كاميرات المراقبة الخاصة بالمزرعة، و المزارع والمنشآت المجاورة، بالإضافة إلى الاستماع لأقوال عدد من العاملين بالمزارع الأخرى بالريف الأوربي لكشف ملابسات الواقعة, حتى تم القبض على المتهم في سوهاج, ونقله الى القاهرة تمهيدا لتقديمه إلى النيابة العامة للتحقيق  في الجريمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.