جدة الطفلة ملك تبيعها لأشخاص يشحتون بها ثم قاموا بتعذيبها وقتلها لهذا السبب الصادم

قصة مأساوية لطفلة تبلغ من العمر 4 سنوات، الطفلة ملك التي تم إيجادها جثة مقتولة فتبدأ الحكاية عندما وجدوا جثة لطفلة صغيرة مجهولة الهوية، فوجدوا الطفلة تحت عقار 43 بشارع حمام الورشة، وكانت الطفلة عارية وملفوفة ببطانية من الأسفل ويوجد أثار كدمات كثيرة في جسدها الصغير.

الطفلة ملك

تم عمل بحث شامل من جهة المباحث عن أوصاف الطفلة والبحث في الأطفال المفقودين على مستوى البلد والمحافظات المجاورة، وبعد معاناة تم التعرف على جثة الطفلة فهى الطفلة ” ملك عامر ” 4 سنوات، مقيمة لدى جدتها لوالدها «زبيدة. ق» 58 سنة تعمل بائعة ملابس وتسكن في شارع بن نفيس، بالمعمورة البلد بجوار عمارة الشيخ، بدائرة قسم ثان المنتزه.

فقد تركت الجدة حفيدتها ملك لسيدة ورجل، فقد تعرفت الجدة على السيدة منذ 3 أشهر وتركت لديها الطفلة لترعاها فهي مريضة نفسياً وتتبول لا إرادي وطلبت من السيدة تأخذها مقابل 50 جنيهاً شهرياً، لتقوم برعايتها بدلاً منها، فوافقت السيدة بأخذها ولكن تجردت السيدة والرجل الذي معها من معاني الإنسانية.

وأخذوا الطفلة ليشحتون بها ونظراً لأنها دائمة التبول على نفسها فكانوا دائماً يضربونها، فيوماً ما قاموا بالإفراط في التعدي عليها بالضرب والتعذيب حتى فارقت الحياة، فهى صغيرة والا تتحمل وقد تم ضبط المتهمين في قتلها وهما «آية. ب» 19 سنة، عاطلة، ومقيمة بشارع مالك الملك، بالهانوفيل، بدائرة قسم الدخيلة، المحكوم عليها في القضية رقم 10688 لسنه 2012 جنح مركز دسوق «ضرب» غيابياً بالحبس أسبوعين، وكفالة 100 جنيه، و«ممدوح. م» 22 سنة، حارس عقار «تربطه بالأولى علاقة غير شرعية» ومقيم بالشارع ذاته، والسابق ضبطه واتهامه والحكم عليه في 8 قضايا «سرقة، وضرب، سلاح أبيض، تبديد» آخرها الحكم الصادر في القضية رقم 15988 لسنه 2015 جنح مركز مطوبس «سرقة» غيابياً بالحبس «6» أشهر.

وعن سؤال المتهمين عن سبب قتلهم للفتاة الصغيرة ملك جاوبوا بالأتي:-

«البنت كانت بتعمل على نفسها كتير وكانت تعبانة نفسياً وكنا بناخد من جدتها 50 جنيه بس، وبنشحت بها عشان نجيب فلوس، وكنا بنضربها عشان تبطل تعمل على نفسها، لحد ما ماتت»


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.