ثماني حالات لا يجوز فيها التصالح ” بمخالفات البناء ” بعد إقرار القانون الجديد.. إليكم التفاصيل

مُخالفات البناء.. هي أحد القواعد الشائعة في غابة التشريعات القانونية بمواد القانون المصري المُنظمة لأعمال البناء والتشييد، وظلت تلك القواعد تُراوح مكانُها ولسنوات عِدة بين الأخذ والرد بل والجدل المُستمر في أروقة المحاكم المصرية حتى تنبهت الحكومة المِصرية لخطر هذا الملف خاصة بعد حالات الإعتداء على أراضى الدولة والتي أثارها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، ومُؤخراً قامت الحكومة المصرية بإرسال مشروع قانون لمناقشته من قبل البرلمان المصري يتعلق بحالات التصالح على مُخالفات البناء، ولقد تضمن القانون الجديد ثماني حالات لا يجوز معها التصالح مع الحكومة بشان المُخالفات المُتعلقة بالبناء، نوضحها إليكم بشكل مُفصل بالسطور التالية.

ثماني حالات لا يجوز فيها التصالح " بمخالفات البناء " بعد إقرار القانون الجديد.. إليكم التفاصيل 1 5/3/2018 - 8:55 م

قانون التصالح على مخالفات البناء الجديد

حيث قام البرلمان المصري مُمثلاً بلجنة الإسكان بإستدعاء وزير الإسكان المصري المهندس مصطفي مدبولى، وذلك بغرض مُناقشته بشأن بنود القانون الجديد المتعلق بمخالفات البناء والنشييد، ولقد أقر القانون حالات ثمانية لا يصلح معها إجراء أي تصالح مع الدولة بشأن المخالفة.. ألا وهى :

  • أي عمل من شأنه الإخلال بسلامة البناء.
  • أي اعتداء من قبل المُخالف على خطوط التنظيم التي تم إعتمادُها وحقوق الارتفاع التي تم إقرارها قانوناً.
  • القيام بالبناء أو التشييد على أراضى مُخصصة للزراعة.
  • أي مخالفة بمكان مُخصص لإيواء السيارات.
  • المخالفات التي تتعلق بالمباني ذات الطِراز الاستثنائي أو المميز.
  • التجاوز في الارتفاعات عن الحدود المٌقررة من هيئة الطيران المدني أو التعدي على متطلبات الدفاع عن الأمن القومي للدولة.
  • المخالفات التي تقع على أراضى تخضع لقانون حِماية الآثار.
  • القيام بأى مخالفة تخص أراضى مملوكة للدولة.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 تعليقات
  1. Avatar of محمد هلال
    محمد هلال يقول

    المعلومات الواردة وفق القانون .

  2. Avatar of احمد محمد
    احمد محمد يقول

    ازاي ده