توقعات بإنخفاض سعر الدولار ليتراوح ما بين 11 – 13 جنية مصري

تحدث رئيس القسم الإقتصادي بصحيفة الأهرام العربي حمدي الجمل عن توقعاته لأسعار الدولار الأمريكي خلال الفترة القادمة، خاصة بعد إنخفاضه الأخير في جمهورية مصر العربية، حيث أكد أنه من المتوقع أن يواصل إنخفاض سعره في مواجهة الجنية المصري بعد شهر يوليو القادم ليترواح ما بين 11 – 13 جنية مصري.

الدولار

وأضاف الجمل، أن الحكومة المصرية في الوقت الحالي تقوم بإنشاء عدد كبير من المشاريع القومية، والتي من المتوقع أن تنتهي في نهاية شهر يوليو القادم، وسوف يكون لها تأثير كبير جداً على الإقتصاد المصري، وهو ما سيؤدي إلى إرتفاع سعر الجنية المصري في مواجهة جميع العملات الأخري وعلى رأسها الدولار الأمريكي.

وعلق أيضاً رئيس القسم الإقتصادي في صحيفة الأهرام العربي على قرار تعويم الجنية المصري، والذي تم العمل به بداية من شهر نوفمبر الماضي، حيث أكد أنه قرار مدروس بشدة من قبل القائمين على الحكم في مصر، وهو ما أدي إلى تحسن الأوضاع في الوقت الحالي، بجانب وجوع توقعات بإرتفاع الإحتياطي النقدي في الفترة القادمة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.