تم حذف الفيلم المسيء للرسول من اليوتيوب أخيرا

تم حذف الفلم المسيء للرسول محمد (صلى الله عليه وسلم) من اليوتيوب بعد أن خسرت قوقل قضية في المحكة يوم الجمعة الماضي، هذا الفلم الذي صنف على أنه من أكثر الإنتاجات السنمائية تطرفا وتعصبا كانت قوقل تحاول الاحتفاظ به على اليوتيوب، وقد رفضت مرارا وتكرار الإدعان لأصوات الملايين من المسلمين وغير المسلمين لحذف هذا الفلم من على اليوتيوب، وهذا ما دعى  “سندي جارسيا” وهي واحدة من الممثلات في الفلم إلى رفع دعوى للقضاء الأمريكي تتهم فيه قوقل بأنها ترفض حذفها للفلم من اليوتيوب بدعوى أن لها حقوق ملكية جزئية عليه،   “سندي جارسيا” الممثلة التي كانت تؤدي دور خديجة زوجة النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) في الفلم قد تم تهديدها مرارا بالتصفية الجسدية، وهذا ما دعاها للاعتذار رسمياً عما فعلته ولاسيما أنها قد وعدت الجماهير الغاضبة بأنها سوف تسعى لمحاسبة المسئولين عن إنتاج الفلم وعرضهم للقضاء.

حاولت قوقل الدفاع عن نفسها أبان المحاكمة، وبررت حجتها بأن الفلم عبارة عن حرية فكرية ويحق لمن شاء مشاهدته، كما نوهت إلى أن ازالة الأفلام بهذه الطريقة سيمهد الطريق لرفع قضايا جديدة ضد الأفلام الأخرى المرفوعه على اليوتيوب، وهذا ما ترفضة قوقل وبشدة، فهي تصر على أن الشخص الوحيد المخول لحذف الفلم هو صاحب الحساب ومالك حقوقة فقط، إلا أن ادعاءات قوقل لم تنجح وتم حسم القضية ضد قوقل، مما اجبرها على حذف الفلم نهائياً من على اليويتوب.

هذا هو جزاء كل من تخول له نفسه الاستهزاء برسول العالمين محمد صلى الله عليه وسلم، فربنا عز وجل هو من يحميه، وليعلم المسلمون جميعا أن كل ما يحدث ضد نبينا يأتي بالخير علينا، فكم من شخص أسلم بعد نشر الفلم المسيء، وكم من شخص عرف الدين الصحيح بعد قراءته للسيرة الصحيحة لنبينا الغالي، الإسلام دين السلام، وهو الدين الخالد، وربنا كفيل بحمايته.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.