تقنين اراضي الأوقاف والبدأ في إزالة التعديات في أسرع وقت

تقنين اراضي الأوقاف، اجتمع وزير الأوقاف المصري الدكتور محمد مختار جمعة ورئيس هيئة الأوقاف الدكتور أحمد عبد الحافظ بمقر هيئة الأوقاف امس الجمعة بجميع قيادات هيئة الأوقاف ومديري المناطق في اجتماع موسع وشامل لبحث بعض الملفات الهامة على رأسها ملفات حصر جميع الأوقاف وتقنينها وكذلك البدأ في استكمال ازالة التعديات على اراضي وممتلكات الوزارة وإستيفاء جميع الحقوق وتقنين الأوضاع بهدف زيادة العائدات وتحسين المناخ العام لاستثمار اوقاف الهيئة.

تقنين اراضي الأوقاف

وتم تكليف مدير الهيئة من قبل الوزير بسرعة دراسة جميع الملفات العالقة ووضع حلول عاجلة وشاملة لجميع المشكلات ووضع الية جيدة للاستثمار وزيادة عائدات الهيئة وأكد الوزير أن ازالة التعديات لن تتوقف الا بانهاء وازالة كافة التعديات مشيراً أن جميع المحافظين صدرت لهم تعليمات باستكمال الازالات بالتعاون مع مديري المناطق بالهيئة والذين صدرت لهم تعليمات مشددة بضرورة التعاون التام مع المحافظين.

تقنين اراضي الأوقاف

وقال الوزير، أن مديري المناطق سيتم توجيههم للاجتماع بالمحافظين لبحث سبل اتمام ازالة التعديات حيث سيتم تشكيل غرفة عمليات يتم من خلالها التواصل المباشر بين مديري المناطق وبين رئيس الهيئة كما سيتم وضع خطة عاجلة لكيفية الاستفادة من الاراضي المستردة بالإضافة إلى وضع الية عمل تمنع التعدي على هذه الأراضي مرة اخرى.

كما أكد الوزير على تقنين اوضاع الراغبين الجادين في تقنين اوضاعهم وأن الهيئة لن تشرع مرة اخرى في بيع اموال الوقف الا في حالات معينة من بينها النفع العام بضوابط الهيئة أو تقنين الأوضاع في حالات خاصة تحددها الهيئة أو الخوف من ضياعها لكن لن يتم بيع الأراضي الفضاء والزارعية ابداً ويمكن للراغب تقنين وضعه بالايجار فقط وليس بالتملك لأن اموال الوقف لها طبيعة خاصة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.