تقرير أمني خطير يكشف عن تفاصيل خطة هز عرش السيسي في شهر ديسمبر القادم

نشر أحد المواقع الإخبارية المؤيدة للسيسي ما أسماه بالتقرير الأمني الخطير، الذي تم كشفه ومعرفة تفاصيله عن طريق الأجهزة الأمنية المصرية، والذي يهدف إلى احداث فوضى بدءاً من أحداث 11 نوفمبر التي دعت إليها الحركة المعروفة بإسم حركة غلابة، على أن تستمر الإضطرابات والفوضى في شوارع القاهرة طوال شهر ديسمبر القادم استعداداً لشهر يناير على حد وصف الموقع، وأكد الموقع أن هذه الطريقة على غرار الطريقة التي تم اتباعها مع السادات عندما تم استغلال طبقات الشعب الفقير للثورة ضده.

تقرير أمني خطير يكشف عن تفاصيل خطة هز عرش السيسي في شهر ديسمبر القادم 1 23/9/2016 - 12:03 ص

منظمي هذا المخطط

وأضاف الموقع أن مخططي هذه المؤامرة هم عصام حجي وجماعة الإخوان المسلمين وبعض مؤسسات المجتمع المدني الممولة من الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أنه بعد تنفيذ ذلك المخطط يتم ترشيح شخصية مصرية غير منتمية للإخوان ظاهرياً، إنما هي في الواقع تحظى بدعم الإخوان بشكل كامل لتكون البوابة التي تعود منها الإخوان المسلمين للعمل السياسي وللحكم من جديد.

تعليق النشطاء على ذلك التقرير

في هذا الإطار سخر النشطاء من هذا التقرير الذي وصفوه بالإدعاءات وسخروا من اصرار الإعلام المصري على الزج بأمريكا والإخوان في أي تحرك ضد النظام، مع أن العلاقة بين مصر وأمريكا واضح أنها جيدة جداً طبقاً لما صرح به السيسي أول أمس، بأنه أعطى لجون كيري تقريراً بأسماء المساجين الذي أفرج عنهم بالعفو الرئاسي، أي أنه يطلعهم على أشياء تخص السيادة المصرية فأين نظرية المؤامرة تلك التي تخوضها أمريكا ضد السيسي.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.