تفاصيل حادث الواحات وهاشتاج «#الثأر _ للشهداء» يطلقه أحمد موسى على مواقع التواصل..وخبير أمني يكشف سر عدم استعانة المأمورية بالطائرات

وقع أمس الجمعة الحزين حادث الواحات الإرهابي الذي أدمى قلوب المصريين وهز العالم أجمع، والذي دفع ثمنه دم الشهداء الأبرار من خيرة شباب البلاد في وسط مكافحة الأشرار والقضاء على المنظومة التخريبية التي تعمل كسر الدولة المصرية وزعزعة الأمن والاستقرار، ولكن يظل أبطال وأبناء مصر راسخين فيها بعزيمة وصلابة إلى المنتهى، ونسأل الله عز وجل أن يسكن الشهداء فسيح جناته ويعطي الصبر والسلوان لذويهم.

حادث الواحات

تفاصيل حادث الواحات الإرهابي

قال مساعد وزير الداخلية السابق تفاصيل حادث الواحات الإرهابي: بداية الواقعة كانوا الشهداء البواسل يسيرون في منخفض طريق الواحات 135 كيلو،   بمعنى أنهم يسيرون داخل الجبل 35 كيلو وعندها إنقطع الإتصال بشبكات المحمول والـ Gps ولم يكن من المستطاع تحديد المكان،   وقتها كانت المفاجأة من العناصر الإرهابية متمركزة أعلى الجبل، ثم فتحوا النيران ويضربون باستخدام الأسلحة الثقيلة” الهاون والآر بي جي” والتي أسفرت عن استشهاد عدد كبير من قواتنا الشرفاء.

أحمد موسى يطلق هاشتاج «#الثأر _ للشهداء» حادث الواحات

من خلال برنامج على مسئوليتي المذاع في قناة صدى البلد الإخبارية، أطلق الإعلامي أحمد موسى هاشتاج الثأر للشهداء على مواقع التواصل الاجتماعي مطالبا من الأجهزة الأمنية إقامة حملة قوية من أجل تطهير البلد من العناصر الإرهابية والإجرامية، وشدد القصاص حق المولى وأن من حق الشهداء  لابد الثأر لهم، وأكد أن جماعة الإخوان ليس لهم العيش في مصر.

https://youtu.be/GPIJfzQmghc

سر عدم استعانة مأمورية الواحات بالطائرات

من الجانب الآخر قال اللواء محمد عبدالله الشهاوي مستشار كلية القادة والأركان، إن عدم استعانة الحملة بالطائرات لتقليل من كمية الخسائر بقدر الإمكان، هذا لأن المهمة تكمن في السرية الكاملة لتحقيق الهدف وأعلى درجات نجاح العملية، وأوضح أن هجوم العناصر الإرهابية على القوات المسلحة كانت مفاجأة مع استخدام نوعية من الأسلحة التدميرية الثقيلة وأسفرت عن استشهاد عدد كبير من الجنود الأبرار.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.