تفاصيل تصالح رجل الأعمال حسين سالم مع الدولة بعد دفع 5 مليار جنيه

كشف محمود كبيش، محامى رجل الأعمال حسين سالم، عن قيام موكله بدفع 4 مليار و900 مليون جنيه للدولة من ثروته من أجل التصالح مع الدولة، لافتا أن ” سالم ” الذي يقيم في أسبانيا ينتظر العودة إلى مصر بعد تصالحه مع الدولة وتنازله عن جزء كبير من ثروته.

وأضاف، أن موكله سوف يقوم بعدد من المشروعات في مصر فور عودته في مجالات السياحية والاستثمار في محور قناة السويس وغيرها من المشروعات التي تعمل على رفع الاقتصاد المصري.

ويعد حسين سالم أحد أبرز رجال الأعمال في مصر وسمى بإمبراطور الأعمال في ظل حكم حسنى مبارك، وكان من المقربين منه، ولد ” سالم ” في 11 نوفمبر عام 1933 وهو يحمل الجنسية الأسبانية، وشريك في شركة غاز شرق المتوسط المصرية، ورئيس مجلس إدارة شركة hks وله العديد من المشروعات الاستثمارية في مجال السياحة والطاقة، وتقدر ثروة سالم طبقا لبعض السياسيين إلى 300 مليار جنيه، إلا أن مقربون منه كشفوا عن أن ثروته لا تتعدى 7 مليار جنيه.

أزهريون يحسمون الجدل في فتوى تأجير الأرحام لآنجاب الأطفال..تعرف على فتواهم

تعرف على أغنى 10 فنانين في الوطن العربى وثرواتهم الحقيقية
في نفس السياق أشارت مصادر إلى أنه عقب عودة ” سالم ” إلى مصر بعد دفعه ما حددته الدولة من أجل التصالح معها في القضايا المخالفة، والسماح له بالعودة، ولكن على جانب أخر لم يرحب سياسيون بالتصالح مع ” سالم ” في القضايا المخالفة، وبعض رجال الآعمال المخالفيين، لآفتين أنه دفع 5 مليار جنيه، ولكن ستتكلف الدولة الكثير من المبالغ المالية بسبب الصفقات التي قام بها في ظل حكم الرئيس السابق حسنى مبارك، حيث أن مصر مطالبة بسداد مبلغ 1، 2 مليار جنيه لإسرائيل تنفيذا لحكم قضائي دولي بسبب وقف تصدير الغاز المصري إليها، بالآضافة إلى قضية أخرى يصل التعويض فيها إلى نحو 8 مليار جنيه.

وكان الآنتربول الدولي قد ألقى القبض على ” سالم ” في عام 2011 في أسبانيا، وتم الآفراج عنه بكفالة 27 مليون يورو بعد تجميد أصوله وأرصدته، ومن القرر عودته إلى مصر بعد أنتهاء أجراءات التصالح معه.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.