تفاصيل بدأ صرف نظام التموين الجديد بإبريل 2017 ” 1 كيلو سكر – 1زجاجة زيت 800 جرام – 1كيلو ارز فقط ” ودفع 2.5 ج على كل بطاقة

في ظل الاوضاع الاقتصادية التي يمر بها الاقتصاد المصري في الشهور الاخيرة واستمرار موجة غلاء الاسعاء التي كان سببها الرئيسى ارتفاع سعر العملة الامريكية “الدولار” اصبحت مصر تواجة الكثير من الازمات الاقتصادية التي لا يشعر بها الا المواطن المصري البسيط ” محدودى الدخل”، وكانت من هذة الازمات اختفاء بعض السلع الاستهلاكية من السوق المحلى واحتكارها عند تجار بعينهم مثل ازمة “السكر والزيت والارز”.

تفاصيل بدأ صرف نظام التموين الجديد بإبريل 2017 " 1 كيلو سكر - 1زجاجة زيت 800 جرام - 1كيلو ارز فقط " ودفع 2.5 ج على كل بطاقة 3 26/3/2017 - 12:17 م

نظام التموين الجديد

وقد ارتفعت أسعار بعض السلع التموينية بشكل مفاجئ في الفترة الاخيرة وتقلصت حجم بعض السلع الاخر التي كانت تصرف لكل مواطن على بطاقة التموين الخاصة بة التي كانت تخصص الدولة له كشل من اشكال الدعم المادى التي تقدمة الدولة للمواطن المصرى، ومن هذا المنطلقت أعلنت وزارة  التموين والتجارة الداخلية انه تم تعميم تنبية عام على جميع مديريات التموين التابعة للوزارة في جميع المحافظات بتوفير جميع السلع التموينية للمواطنين في مواعيدها، وهذا على أن يتم صرف جميع السلع المدعمة شهرياً لكل فرد مقيد على بطاقات التموين بمعدل جديد وهو “كيلو سكر وكيلو أرز وزجاجة زيت طعام عبوة 800 جرام لتر” وهذا اعتباراً من أول يوم في شهر أبريل القادم.

تفاصيل بدأ صرف نظام التموين الجديد بإبريل 2017 " 1 كيلو سكر - 1زجاجة زيت 800 جرام - 1كيلو ارز فقط " ودفع 2.5 ج على كل بطاقة 1 26/3/2017 - 12:17 م

وشددت الوزارة في توجهتها الجديدة أن في حين نقص اى من السلع المدعمة للمواطن في اى مديرية في جميع المحافظات يتم اخطار الوزارة على الفور لتوفير تلك السلع والارصدة الناقصة لسد احتياجات جميع المواطنين المنتفعين بالتموين المدعم من الدولة وسيكون الدعم الموجه للمواطن من الدولة في بداية شهر ابريل القادم 21 جنية.

تفاصيل بدأ صرف نظام التموين الجديد بإبريل 2017 " 1 كيلو سكر - 1زجاجة زيت 800 جرام - 1كيلو ارز فقط " ودفع 2.5 ج على كل بطاقة 2 26/3/2017 - 12:17 م

وجاء هذا القرار من وزير التموين السيد على مصيلحى بهدف التاكيد توفير السلع التموينية الأساسية للمواطنين على البطاقات شهرياً مثل السكر والزيت والارز، ويتم محاسبة كل بطاقة على مبلغ جنيهان ونصف كشتراك شهرى لضمان تقديمة الخدمة الأفضل التي يستحقها المواطن المصرى، وكان النظام الحإلى لا يحدد كميات من السلع الأساسية للمواطن على البطاقة ويقوم بعض الموزعين بحجب سلع الزيت والسكر والأرز عن المواطنين وهذا ما احدث الازمات الاخيرة في بعض السلع وبيعها في السوق السوداء، وصرف سلع غير أساسية لهم على البطاقات مثل المنظفات والجبن ومسحوق الغسيل وهو ما حدث مع أزمة السكر الأخيرة.

كما اكدت الوزارة في بيان لها اخر انة سيتم فتح باب تقيد المواليد الجدد واضافتهم على بطاقات التموين الخاصة بالمواطنين خلال الفترة القادمة، ولمتابعة إضافة المواليد على بطاقات التموين يجب زيارة موقع دعم مصر الذي يقوم بأضافة وتعديل بيانات المواليد على بطاقات التموين هنــا ، الجدير بالذكر أن مشروع بطاقة الأسرة أو بطاقة التموين هو احد المشروعات القومية التي تهدف إلى توجيه الدعم إلي المستحقين من المواطنين ومحدودى الدخل.

وسيتم تنفيذ منظومة جديدة للمواطن المصري في الفترة القادمة تتيح له صرف السلع التموينية وصرف المعاشات الضمانية وصرف إسطوانات البوتاجاز وصرف الخبز المدعم والحصول على الخدمات الصحية والسولار والحيازة الزراعية والبان الاطفال وغير ذلك باستخدام بطاقة ذكية واحدة وبأسلوب حضارى يمكن من الرقابة والتحكم.