تفاصيل القضايا المرفوعة بين محمد فؤاد وتامر عبدالمنعم وهل نجح عمرو دياب في الصلح بينهم

شهدت الفترة الماضية مشكلة كبيرة في الوسط الفني، بين كلا من المطرب المصري “محمد فؤاد”، والممثل والمنتج “تامر عبدالمنعم”، وتطورت هذه المشكلة لتصل إلى رفع كل من الطرفين دعاوي قضائية، وكل هذا بسبب مسلسل ” الضاهر” وسوف نعرض لكم متابعينا متابعي “نجوم مصرية”، من خلال هذا المقال، تفاصيل هذه الأزمة.

محمد فؤاد وتامر عبدالمنعم

التفاصيل الكاملة للخلاف بين “محمد فؤاد” و”تامر عبد المنعم”

تفاصيل القضايا المرفوعة بين محمد فؤاد وتامر عبدالمنعم وهل نجح عمرو دياب في الصلح بينهم 1 22/12/2017 - 5:42 م

تفاصيل القضايا المرفوعة بين محمد فؤاد وتامر عبدالمنعم وهل نجح عمرو دياب في الصلح بينهم 2 22/12/2017 - 5:42 م

كان الخلاف بين النجمين بسبب مسلسل “الضاهر” والذي تعطل تصويره منذ فترة، حيث بدأ الخلاف بين محمد فؤاد وتامر عبد المنعم منتج مسلسل “الضاهر” عندما قام تامر برفع دعوى قضائية ضد محمد فؤاد مؤكدا فيها أنه عندما تعاقد مع فؤاد لتصوير المسلسل، تسلم فؤاد منه شيكين بمبلغ 3 مليون و600 ألف، وكان موعد صرفهم بعد العرض، ولكن قد توقف المسلسل في شهر إبريل، فطلبت الشركة من فؤاد تسليمها الشيكين.

رفض محمد فؤاد تسليم الشركة الشيكين، وتوجها فؤاد بأول شيك إلى النيابة بمنطقة الدقي، ومن هنا بدأت المعركة بين النجمين، وبعد ذلك قام تامر بتقديم تظلم ونجح في إيقاف القضية، وإعادة التحقيق وعندما استدعت النيابة فؤاد لتسأله في الأمر، لم يستجب ثم أجلت القضية لجلسة أخرى في سبتمبر قدم تامر من خلالها تظلم آخر، وقد قبلته النيابة مرة أخرى ولكن فؤاد لم يستجب أيضا لطلب النيابة هذه المرة.

قام تامر بعد ذلك بالتوجه ببلاغ لغرفة صناعة السينما، والتي بدورها استدعت محمد فؤاد وطلبت منه تسليمها الشيكين للتحقيق في الأمر، ولكن فؤاد رفض وقد اعترف أن الشيكين تحت حساب العمل في إحدى الجلسات، إلا أنه أنكر بعد ذلك أن الشيكين لهما علاقة بالمسلسل، ولكن تامر قدم إيصالات استلام الشيكات موقعة من محمد فؤاد، لذلك اضطرت اللجنة لكتابة تقريرها في صالح المنتج “تامر عبدالمنعم”.

عمرو دياب يحاول عقد مجلس صلح بين فؤاد وتامر

قام الهضبة “عمرو دياب” في محاولة منه للصلح بين الطرفين، بدعوة محمد فؤاد لعقد مجلس صلح يوم 22 من نوفمبر الماضي بفندق الفورسيزون بجاردن سيتي، واستجاب فؤاد لدعوة الهضبة، ولكن بشرط أن يدفع تامر مليون جنيه، وافق تامر على هذا الشرط وقام بإرسال رسالة لعمرودياب بميعاد التسديد، وقد دعى الهضبة العديد من أصدقاء الطرفين لحضور التفاوض، ومن ثم قاموا بكتابة ورقة عرفية للتفاوض بين الطرفين.

قام محامي تامر بالتقدم للمحكمة من أجل التفاوض وأجلت القضية ليوم 21 ديسمبر الجاري، وقام تامر بدوره بتسليم مبلغ المليون المتفق عليه إلا أن محمد فؤاد تراجع مجددا، وطلب مليون إضافي وقال أن السبب أنه تعطل لمدة عامين بسبب هذا المسلسل، مما جعل تامر يلجأ للقضايا مرة أخرى ويرفض دفع 2 مليون لفؤاد، وأصبح الأمر الآن بين محامي فؤاد الذي يعترض على صحة توقيع فؤاد على الإيصالات، ومحامي تامر الذي قام برفع قضية خيانة أمانة ضد فؤاد، وقد قامت المحكمة مؤخراً بتحديد جلسة المرافعة ليوم 4 يناير 2018، وسوف نوافيكم دائما بكل جديد.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.