تعدد حالات الغرق بين المصطافين بشاطىء النخيل بمحافظة الاسكندرية

حالة من الغضب انتابت رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسبب انتشار حالات الغرق بشاطئ النخيل بمحافظة الاسكندرية  حيث انتشرت التحذيرات المدعومة بالصور التحذيرية ومقاطع الفيديو والتي تطالب المصطافين بالحذر الشديد وضرورة مراقبة الصغار عند نزولهم للبحر وخاصة بمحافظة الاسكندرية  .

صورة ارشيفية

وعلى حد ما أشارت اليه التحذيرات فان السبب في تعدد حالات الغرق بشاطئ النخيل راجع إلى وجود حفر عميقة والتي أدت إلى تكون دوامات الامر الذي تسبب في غرق أكثر من عشرة أشخاص جميعهم من الشباب والتي لا تتجاوز اعمارهم الخمسة وعشرون عاماً.

ومن جانب أخر وعلى حد ما نشره أحد موظفي مكتب الصحة بالشاطئ من خلال صفحته الشخصية عبر موقع فيسبوك قائلاً :

المكتب تلقى خلال يومين فقط 15 حالة غرق، جميعهم من شاطئ النخيل الذي تسحب مياهه المصطافين ومن ثم يغرقون في لحظات، تصاريح الدفن اللي مضيتها والتصاريح واللي لسة هامضيها لشباب في العشرينات.! نبهوا على أصحابكم وجيرانكم خصوصًا اللي جايين من القاهرة».

ويجدر بالذكر أن الشواطئ المصرية شهدت هذا العام عديداً من الظواهر التي تعتبر فريدة من نوعها حيث انتشرت القناديل بصورة كبيرة في عدداً من الشواطئ المصرية والتي كانت حديث وسائل الاعلام المختلفة خلال الايام القليلة الماضية  وانتقل صداها إلى مواقع التواصل ايضاً.

ويجدر بالذكر ايضاً أن البلاد شهدت مع بداية فصل الصيف موجات متتابعة من الحرارة الشديدة   والتي تعتبر الأكبر من نوعها  بالنسبة للأعوام الماضية، وكعادة الشعب المصري في مثل تلك الحالات يتوجه إلى الشواطئ بالمحافظات الساحلية  للاستمتاع بقضاء العطلات في مياه البحار.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.