تصريح من أسرة العامل وهو ” قتيل أطفيح ” أن شقيق العريس قد تخلص منه ودفنة بمقابر العائلة ليـلا

كان اليوم السبت هو بداية التحقيقات من قبل نيابة الصف في منطقة الجيزة مع أبو المتهم بقتل اخوه في اطفيح ومع اخوه الآخر واخته وزوجه اخوه وذلك في تهمة موجهة إليهم بتسترهم على جريمة قتل الاخ لاخوه والأكثر من ذلك هو إخفاء جثة المجنى عليه، وقد اوضحت التحقيقات مع وكيل النيابة عبد العزيز ربيع أن مباحث اطفيح قد تلقت محضر بأختفاء شاب وبعد التحريات المكثفة قد استوضح أن الاخ هو السبب في اختفاء اخوه وانه قد تشاجر مع شقيقه وطعنه بسكين ووقع قتيلا في الحال وذلك بسبب خلاف تم بينهما وقد اشارت التحقيقات مع المتهم إلى انه حاول التخفي والتهرب من جريمته الشنعاء بإخفاء جثة اخوه في المقابر الخاصة بعائلتهم

، وكان ذلك بالاشتراك مع عائلته مما جعلهم شركاء له في الجريمة لتسترهم عليه وعدم كشف هذه الاقوال عند الادلاء بأقوالهم امام النيابة واكتشاف ذلك فقط عن طريق التحريات.

وقد ورد في التحريات أن الجثة وهى خاصة بحسن شحات والذي يبلغ من العمر 26 سنة بدون عمل وقد سبق وارتكب جريمة سرقة وتم القبض عليه والحبس وبعد أن أدى مدة العقوبة المقررة له رجع لمنزله مع اسرته وقد تطأول هو واخوه في نقاش وتراشق بالالفاظ وذلك بسبب مبلغ مإلى خاص به يطالب باسترجاعه منهم وكانو يتحصلون عليه من التضامن الاجتماعى بسبب دخوله السجن وعندما لم يجد نتيجة ولم يأخذ شيءا من هذا المبلغ قرر المجنى عليه اقتحام منزل اخوه المتزوج منذ عام تقريبآ وهو في نفس البيت الذين يقيمون به وفي هذا الوقت شعر اخوه به داخل منزله وقد اشتدت مابينهم الخلاف والحديث وانتهت المشاجرة بقتل الاخ على يد اخوه اما عائلته بأكلمها بطعنة في البطن اودت بحياته وعندما اراد افراد اسرته التخلص من جثته جهزوا بدفنها في المقابر الخاصة بعائلتهم ليلآ وعليه قد تمكن الرائد محمود جمال الرئيس العام لمباحث اطفيح من التحفظ على المتهم والتحقيق معه والتوصل لآداة الجريمة والارشاد عن الجثة ومكانها بالضبط وتم ابلاغ الطب الشرعى بمعاينة الجثة


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.