تصريحات عمرو أديب قد تودى بدمار الاقتصاد المصري وإفلاس البنوك المصرية

صرح عمرو أديب في برنامجه “القاهرة اليوم”، والمذاع على قناة ” اليوم ” الفضائية المصرية، بوجوب مصارحة الشعب المصري بحجم الدين داخليا وخارجيا  الذي على البلاد والذي بلغ حجمه إلى  ملايين المليارات، ولا يمكن سده خلال مئات السنون.

عمرو اديب

وطالب  عمرو أديب: أيضا المؤسسات  بالتحرك السريع لإنقاذ اقتصاد البلاد وصرح قائلا أن خزينة الدولة موقفها صعب جداً وان المساعدات التي أوقفت تنامى سعر الصرف للدولار، ماهي إلا مسكنات، وسوف يعود الدور للصعود مرة اخرى، ويغلو سعر الصرف عن الجنيه المصري بمستويات كبيرة، وهذا يشجع التجار وعملاء السوق السوداء بالاحتفاظ بمدخراتهم من العملة الصعبة لحين ارتفاع سعرها مرة اخرى.

ولاكن التصريح الذي طالب به عمرو أديب الحكومة بالاستيلاء على 70$ من ودائع الشعب المصري، وسد الدين الخارجي وعجز الموازنة  العامة للدولة.مستندا بذلك على بعض الدول الأوروبية كقبرص واليونان والبرتغال وأسبانيا، وأصر على عدم غضب المصريين  من ذلك القرار.

أضاف  عمرو قائلاً: لا أحد يزعل لما يقوم من النوم الصبح ويلاقي الحكومة بتقوله لن تأخذ من ودائعك وفلوسك   غير 30 % من أموالك الموجودة بالبنك.

واعتقد أن مثل هذا التصريح وفي هذا الوقت ممكن أن يحشد والمودعين على سحب استثماراهم البنكي ومرة واحدة مما يجعل البنوك في موقف صعب لا تحسد عليه.

ولذا أطالب الدولة بتحجيم الأشخاص التي ليس لها دراية أو خبرة اقتصادية بالتحدث إعلاميا في شئون البلاد الافتصادية  أو علم بأيدلوجية الشعب المصري حتى لا تثير الفتن والإشاعات  المغلوطة بمثل هذه التصريحات الرنانة، التي هدفها الرئيسى والوحيد مكسب خاص بالقناة الخاصة  بصاحبها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Avatar of سامى ش
    سامى ش يقول

    بصراحة .. مش عارف اقول لفكرك ايه ومخك غير حاجة واحدة .. انت بتتناك كتير باين عليك