تدهور الحالة النفسية لتوفيق عكاشة بعد الأزمة الأخيرة وقرر السفر الي ألمانيا

بعد الهجوم الشديد على النائب البرلماني “توفيق عكاشة” والذي أسقطت عضويتة بسبب الأحداث الأخيرة ومقابلتة للسفير الإسرائيلي في منزلة بمدينة نبروه بالدقهلية مما جعله يتعرضة للإهانة داخل المجلس والتعدي علية بالحذاء من أحد النواب وكشف مصدر مقرب من توفيق عكاشة أن حالتة الصحية والنفسية تدهورت في الساعات الأخيرة وأكد المصدر أن الاعلامي قام بإغلاق كل هواتفة الخاصة به وفشل بعض من عائلته التواصل معه للاطمئنان عليه وأخذ قرار بشكل جدي بالسفر الي ألمانيا في الايام القادمة حيث أنة يمتلك شقة خاصة به في برلين.

يمر عكاشة بحالة نفسية صعبة جعلته يفكر في الهجرة

وأشار المصدر أيضا بمرور الاعلامية حياة الدرديري بحالة نفسية سيئة بسبب أزمة توفيق عكاشة ووعدته بمساندته وإنها لن تتركه ولاتفكر بالعمل في أي قناة أخري وسوف تساعده حتى أخر رمق.

والجدير بالذكر انه تقدم الكثير من الدعاوي القضائية ضد توفيق لوقف برنامجه “مصر اليوم ” الذي يقدمة على قناة الفراعين وأيضا إغلاق القناة بسبب تجاوزاتة وتطاولة واتهماتة لبعض الشخصيات السياسية والعامة من خلال برنامجة.

ويذكر أن أعضاء مجلس الشعب في جلسة الأمس وافقوا على إسقاط عضويتة بإجماع وتم إخراجه من مجلس النواب وقالوا له لم ينفعك البكاء أو التوسل فغادر الاعلامي توفيق عكاشة بصمت.

ومن جهه أخري صدر قرار من لجنة الإنتخابات بوقف جميع مستحقات توفيق عكاشة من قبل الشئون القانونية والتي قد منحتة ذلك الحق بعد الفوز في الانتخابات البرلمانية



عرض التعليقات (1)