تجديد حبس المتهم بقتل جاره بسبب قطع المياه بالزيتون

يعتبر القتل واحد من أكثر الاشياء التي حرمها الله عز وجل، وقد جعلها الله سبحانه وتعإلى من الكبائر وهذا دليل واحد وصريح على أن القتل بدون وجه حق فهو من المحرمات ولا يغفر الله للقاتل الا من رحم ربي ويغفر له، وهي تعتبر من الاشياء العظمة وان هدم الكعبة حجرا حجرا أهون عند الله من قتل نفس بريئة، لذلك القتل هو أكثر الاشياء التي حرمها الله مثلها مثل الشرك بالله ومثلها مثل الزنا وهما الكبائر التي حددها الله.

اليوم امام قضية قتل غريبة، حيث قام شخص بقتل جاره بسبب قتل المياه عنه، وحسب ما تم قصه في القضية، أن كان جار المتهم قد قطع المياه عن العمارة بالكامل بسبب أن الماسورة الخاصة بيه قد تم كسرها وبسبب تصلحيها تم قطع المياه عن العمارة فقام المتهم بذهب إلى جاره وحدث بينهم مناوشات مما أدت إلى تشاجر بالايدي فقام المتهم بتعطن جاره 10 طنعات مما أدت بأن اودى بحياته، وقد تم القبض عليه وتم تجديد حبسه لمدة 15 يوم على ذمة القضية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.