تامر حبيب يصرح عن أعتزال شيرين ” انا مش من بقيت عيلتها ” ورد صادم لكل من تسائل عن أسباب الأعتزال

منذ الأمس والكثيرون يتسائلون عن الخبر الصادم والمفاجئ من قبل الفنانه والنجمه شيرين عبد الوهاب التي أثارت الكثير من التسائولات حولها بعد اعتزالها عن الفن نهائياً بطريقه غريبه واختفائها عن انظار الجميع، فقد تسجيل صوتى لها هو كل ما تركته وتسائل الكثيرون من أمس عنها وعن حالتها النفسيه التي دفعتها إلى ذلك، ومن أكثر ما أعلن أستيائه هو السيناريست ” تامر حبيب ” ليس من قرار اعتزال شيرين عن الفن نهائياً ولكن بسبب الازعاج الحادث له والواقع عليه من قبل الصحفيين.

اعتزال شيرين

فقد أكد انه علم الخبر في تمام الساعه الثامنه والنصف صباحا وذلك عن طريق احد الصحفيين الذي ظل يتصل به نحو 5 مرات وايقظه من نومه على الرغم من انه لم ينم الا قليلا وبعده اتت الكثير من التسائولات على الهاتف من قبل الصحفيين الذين اشعروه بانه تامر عبد الوهاب وليس تامر حبيب، وقد استاء كثيرا من اسلوب الاعلام والصحافه في التدخل في حياه الفنانيين بطريقه كبيره للغايه وهم لايدركون ما يمرون به.

كان رد تامر حبيب على الصحفيين انا مش من بقيت  عيلتها، واعرب انه علم الخبر منهم فلا يدرى اى شىء وتعامل بحده وغضب مع كل من تحدث معه من الصحفيين، بينما تحدثت الشركه المنتجه أن قرار اعتزال الفنانه شيرين عبد الوهاب المفاجئ هذا قد أتى نتيجة الضغط الكبير من الصحافه المصريه عليها والدليل على ذلك ارسالها التسجيل الصوتى لمجلة زهره الخليج وليس الصحافه المصريه.