بيان رسمي من مجلس الوزراء بشأن أنباء منح جميع المدارس على مستوى الجمهورية إجازة أسبوع كامل الشهر القادم

أصدر مجلس الوزراء المصري بياناً منذ قليل عن طريق مركز المعلومات التابع له بشأن ما تردد بقوة خلال الأيام القليلة الماضية من أنباء تفيد بمنح جميع المدارس على مستوى الجمهورية إجازة رسمية خلال الشهر القادم وهو شهر مارس، وذلك تزامناً مع إجراء الانتخابات الرئاسية، والتي ستحدد الرئيس القادم للبلاد خلال الـ4 سنوات القادمة.

وقال مركز المعلومات التابع لمجلس الوزراء أن ما تردد من أنباء على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإلكترونية والتي تفيد بقيام وزارة التربية والتعليم بمنح الطلاب إجازة أسبوعًا كاملاً لجميع المدارس خلال الانتخابات الرئاسية أمر لا أساس له من الصحة، وأكد مجلس الوزراء أنه تواصل مع الدكتور طارق شوفي وزير التربية والتعليم وأشار إلى عدم صحة تلك الآنباء وأنها مجرد شائعات، وأن في فترة الانتخابات فسوف يتم منح طلاب المدارس التي بها لجان انتخابية فقط إجازة، مع سير العملية التعليمة بشكل طبيعي في باقي المدارس، على أن يتم التحدث في هذا الأمر لاحقاً وقبيل موعد إجراء الانتخابات.

ومن جهة أخرى أعلنت وزارة التربية والتعليم أنه تقرر وقف الدراسة في مدارس شمال سيناء فقط، وذلك تزامناً مع العملية العسكرية الشاملة التي تشنها القوات المسلحة في شبه جزيرة سيناء للقضاء بشكل كامل على الإرهاب في مصر، وأوضحت الوزارة أن ذلك يأتي حرصاً منهم على أبنائنا الطلاب مع مراعاة حذف بعض الأجزاء من المناهج قبيل الامتحانات ومراعاة لظروف الطلاب هناك.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.